مخاوف عراقية من امتلاك الجماعات المسلحة أسلحة كيميائية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/628995/

تزداد المخاوف في العراق من امتلاك الجماعات المتطرفة أسلحةً كيميائية، ويعتقد البعض أن السلاحَ الكيميائي قد يصل من مسلحي سورية إلى مسلحي العراق.

تزداد المخاوف في العراق من امتلاك الجماعات المتطرفة أسلحةً كيميائية، وبينما يعتقد البعض أن السلاحَ الكيميائي قد يصل من مسلحي سورية إلى مسلحي العراق، يرى آخرون أن الجماعاتِ المتطرفة في العراق تساعد مسلحي سورية في تصنيع غازات سامة، وفي ضوء ذلك يرى الكثير من الساسة ضرورةَ وجود اتفاق دولي يكافح نشاط المتطرفين في مختلِـف البلدان.

الكلُ متفقٌ في العراق على وجود علاقة بين الجماعات المسلحة المتطرفة في كل من العراق وسورية، علاقةٌ من شأنها أن تفتحَ أبوابَ التعاونِ بين الطرفين في مجالي التخطيط والتسليح  لتنفيذ هجمات في كلا البلدين وسط حديثٍ عن احتمال مساعدة المسلحين في العراق لمسلحي سورية في إنتاج أو تطويرِ أسلحة كيميائية.

وزارة الدفاع العراقية أعلنت في وقت سابق إلقاءَ القبض على مجموعة إرهابية بحوزتها غازاتٌ سامة وتقوم بتجاربَ لإنتاجِ غاز السارين، مؤكدةً أن الجماعاتِ المسلحةَ المتطرفة لو امتلكت هذا السلاح سواءً كان التصنيعُ بدائيا أو متطورا فإنه يمثل خطرا كبيرا في ظل استعداد هذه الجماعات لاستخدام أيِ سلاح لتنفيذ مخططاتها.  

ونظرا لسهولة تحضير بعض الغازات السامة بتكلفةٍ زهيدة وسرعةٍ فائقة في المختبرات والمعاملِ البسيطة فإن مسألة السيطرةِ على هذه الأسلحة ومراقبتِها شديدةُ الصعوبة.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور.

الأزمة اليمنية