الخارجية الأمريكية: واشنطن تدرس باهتمام المعلومات عن السلاح الكيميائي التي قدمتها دمشق

أخبار العالم العربي

الخارجية الأمريكية: واشنطن تدرس باهتمام المعلومات عن السلاح الكيميائي التي قدمتها دمشقالمتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية ماري هارف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/628145/

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماري هارف أن الولايات المتحدة تدرس باهتمام المعلومات التي قدمتها دمشق عن ترسانتها الكيميائية.

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماري هارف للصحفيين يوم الجمعة 20 سبتمبر/أيلول أن الولايات المتحدة تدرس باهتمام المعلومات التي قدمتها دمشق عن ترسانتها الكيميائية.

وقالت هارف:"وجهت سورية إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وثيقة أولية بشأن ترسانتها الكيميائية. وتدرس الولايات المتحدة باهتمام هذه الوثيقة سوية مع الأعضاء الآخرين في المنظمة".

واشارت هارف إلى أن الخطوة التالية يجب أن تكون احالة الوثيقة إلى الهيئة التنفيذية للمنظمة. وأضافت أن "احالة القائمة الدقيقة تتسم بأهمية حيوية بالنسبة إلى تطبيق فعال لاتفاقيات جنيف".

وبشأن الخطوات التي ستتخذها الولايات المتحدة بعد دراسة الوثائق المقدمة من قل سورية، قالت هارف أنها لا تريد "استباق الأحداث".

المصدر: "روسيا اليوم" + "ايتار - تاس"

الأزمة اليمنية