المالكي: قوة وثيقة الشرف تكمن في اعتمادها سياقات وطنية وأخلاقية أكثر من اتفاقيات تنفيذية أخرى

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/627930/

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في كلمته أمام المؤتمر الوطني للتوقيع على وثيقة الشرف بأن قوة الوثيقة تكمن في اعتمادها سياقات وطنية وأخلاقية أكثر من اتفاقيات تنفيذية أخرى.

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في كلمة أمام المؤتمر الوطني للتوقيع على وثيقة الشرف الوطني الخميس 19 سبتمبر/أيلول، بأن قوة الوثيقة تكمن في اعتمادها سياقات وطنية وأخلاقية أكثر من اتفاقيات تنفيذية أخرى.

وانطلقت في بغداد الخميس فعاليات مؤتمر قادة الكتل السياسية للتوقيع على الوثيقة بغياب زعيم القائمة العراقية إياد علاوي ونائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك.

وأكد المالكي إن الوثيقة ليست بديلا عن الدستور وعن السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية، مضيفا "بهذه الوثيقة لا نريد أن نؤسس حكومة جديدة أو تشكيلات جديدة إنما انطلقنا من نقطة تشخيص دقيق لأصل الفتنة التي نحن فيها والتي تواجهنا".

وتابع رئيس الوزراء العراقي قائلا إن "من أهم أسباب نجاح وثيقة الشرف هو خطورة ما نمر به داخليا وما تمر به المنطقة وما تعيشه من أجواء حرب وفتن ومشاكل". وأوضح أن "العراق في قلب هذه الأجواء فهو هدف بذاته، وأنه بانعكاسات الحالة الأمنية سيكون عرضا لمسار هذه الأحداث".

يذكر أن نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي أطلق، في مايو/ أيار 2013 وثيقة شرف تهدف إلى "صيانة الوحدة الوطنية" للعراقيين واعتماد مبدأ الحوار سبيلا وحيدا لمعالجة المشاكل التي تواجه العملية السياسية في البلاد.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات