وزارة الطوارئ الروسية: غرق 95 مركزا سكنيا في الشرق الأقصى الروسي

أخبار روسيا

وزارة الطوارئ الروسية: غرق 95 مركزا سكنيا في الشرق الأقصى الروسي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/627463/

تتعرض مناطق واسعة من الشرق الأقصى الروسي منذ مدة الى فيضانات عارمة، أجبرت آلاف السكان على النزوح من أماكن إقامتهم الدائمة الى مناطق آمنة أعدتها الجهات المسؤولة لاستقبالهم.

تتعرض مناطق واسعة من الشرق الأقصى الروسي منذ مدة الى فيضانات عارمة، أجبرت آلاف السكان على النزوح من أماكن إقامتهم الدائمة الى مناطق آمنة أعدتها الجهات المسؤولة لاستقبالهم.

وأشار فلاديمير ستيبانوف، نائب وزير الدفاع المدني والطوارئ الروسي في اجتماع لجنة العمل الحكومية الذي رأسه وزير الدفاع المدني والطوارئ فلاديمير بوتشكوف عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من مدينة نيكولاييفسك على نهر آمور الأحد 15 سبتمبر/أيلول، اشار إلى أن الفيضانات تطال حاليا 95 مركزا سكنيا في الشرق الأقصى الروسي. وأضاف أن عدد سكان تلك المراكز يبلغ 40 ألف نسمة.

ومنذ بداية هذه الفيضانات في الشرق الأقصى تضرر نحو 230 مركزا سكنيا، فيها 12 ألف مبنى يسكنها أكثر من 100 ألف شخص.

ويعتبر إقليم خاباروفسك الأكثر تضررا بهذه الفيضانات، حيث غرقت منازل أكثر من 36 ألف شخص في 77 مركزا سكنيا، وتم إجلاء 7 آلاف شخص منهم.

أما في مدينة كومسومولسك على آمور، فقد غرق 856 منزلا.

وزير الدفاع المدني والطوارئ: يجب تنشيط العمل لتقديم المساعدات للمنكوبين

من جانبه أكد وزير الدفاع المدني والطواريء فلاديمير بوتشكوف على ضرورة تنشيط العمل لتقديم  المساعدات اللازمة للمنكوبين في الشرق الأقصى.

وقال موجها كلامه الى مسؤولي المناطق المنكوبة بالفيضانات، إن مجموعة تتألف من 46 ألف شخص مزودين بالعديد من الاليات الميكانيكية تعمل حاليا على إزالة آثار الفيضانات في المنطقة. وأضاف: "أرجو اتخاذ الإجراءات اللازمة في الوقت المناسب من أجل تنشيط العمل لتقديم المساعدات المخصصة للمنكوبين".

المصدر: "ايتار- تاس"