ماكين سيرد على مقالة بوتين في "نيويورك تايمز" على صفحات صحيفة "برافدا" الروسية

أخبار العالم

ماكين سيرد على مقالة بوتين في
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/627346/

أعلن السيناتور الأمريكي جون ماكين المعروف بمواقفه المعادية لروسيا، عن نيته نشر مقالة على صفحات صحيفة "برافدا" الروسية ردا على مقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في "نيويورك تايمز".

أعلن السيناتور الأمريكي جون ماكين المعروف بمواقفه المعادية لروسيا، عن نيته نشر مقالة على صفحات صحيفة "برافدا" الروسية ردا على مقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في "نيويورك تايمز".

وكانت مقالة بوتين التي نشرت في وقت سابق من الأسبوع الجاري، قد أثارت جدلا واسعا في الغرب، حيث رفض الرئيس الروسي فكرة التدخل العسكري في سورية وأشار الى أن هناك دلالات كثيرة على أن المعارضة السورية هي من استخدم السلاح الكيميائي في البلاد. كما تطرق بوتين الى القضايا العالقة في العلاقات الروسية - الأمريكية ودافع عن موقف موسكو.

وقال برايان روجيرز المتحدث باسم ماكين، إن فكرة نشر المقالة في صحيفة "برافدا" ("الحقيقة" وهي الناطق باسم الحزب الشيوعي وكانت أيام الاتحاد السوفيتي، الصحيفة الأكثر نفوذا في البلاد) ولدت بعد مقابلة أدلى بها ماكين لقناة "سي آن آن" الأمريكية وتطرق فيها الى موضوع القيود على حرية الصحافة في روسيا. واقترح مازحا أن يكتب مقالة خصيصا لصحيفة "برافدا".

ومن ثمة تحول هذا المزاح الى فكرة جدية، بعد أن بعثت مجلة "فورين بوليسي" بتصريحات ماكين هذه الى رئيس تحرير النسخة الإنجليزية لصحيفة "برافدا" دميتري سوداكوف، الذي بدوره رحب بالفكرة، منتقدا في الوقت نفسه الآراء السياسية لماكين.

وتابع المتحدث باسم ماكين أن السيناتور سيرسل مقالته الى الصحيفة الأسبوع القادم قبل 18 سبتمبر/أيلول. وأضاف أنه سيرسل أيضا ترجمة روسية لنص المقالة، كي لا يكون هناك أي تحريف لأفكاره.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات