معمر اثيوبي كان شاهدا على الغزو الايطالي لاثيوبيا عام 1895

متفرقات

معمر اثيوبي كان شاهدا على الغزو الايطالي لاثيوبيا عام 1895
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/627193/

الكثيرون من سكان الكرة الارضية لا يعرفون شيئا عن الغزو الايطالي لاثيوبيا عام 1895 . ولكن يؤكد المواطن الاثيوبي جاكوب إيبا على انه كان شاهدا على هذا الحدث، وان عمره 160 سنة.

الكثيرون من سكان الكرة الارضية لا يعرفون شيئا عن الغزو الايطالي لاثيوبيا عام 1895 . ولكن يؤكد المواطن الاثيوبي جاكوب إيبا على انه كان شاهدا على هذا الحدث، وان عمره 160 سنة.

اذا كان هذا صحيحا، فإنه اكبر من الرقم القياسي المسجل لأكبر معمر حتى الآن بـ 46 سنة. وحسب قوله فانه يتذكر بالتفصيل احداث القرن التاسع عشر. ولكنه لا يملك شهادة ميلاد تؤكد هذا الامر.

لقد تحدث هذا المعمر عبر التلفزيون الاثيوبي بصورة مفصلة عن الاحداث التي جرت في اثيوبيا قبل قرن ونصف. من هنا يعتقد الصحفيون الذين حاوروه أن عمره لا يقل عن 160 سنة. ويقول جاكوب، "عندما اجتاحت القوات الايطالية اثيوبيا كان له زوجتان وابن كبير كان يرعى الماشية".

كما تذكر المعمر الاثيوبي، رحلته الى العاصمة اديس ابابا التي استمرت ثمانية ايام، في حين يمكن قطع هذه المسافة بعدة ساعات باستخدام وسائل النقل الحديثة.

ولد هذا المعمر وعاش في مجتمع لم تستخدم فيه الوثائق الورقية. ولكن اذا اثبتت الفحوصات والتحاليل الطبية صحة كلامه فسيحطم الرقم القياسي العالمي، المسجل في كتاب غينس للارقام القياسية باسم اليابانية ميساو اوكافا. كما انه سيحطم الرقم القياسي المسجل باسم الفرنسية جانا كالمان التي عاشت 122 سنة وتوفيت عام 1997 .

وتجدر الاشارة الى ان الحرب الايطالية - الاثيوبية استمرت عامين 1895- 1896 ، حيث حاولت ايطاليا استعمارها ، إلا ان المقاومة الشديدة التي واجهتها اجبرتها على الاعتراف باستقلال اثيوبيا ودفعت التعويضات اللازمة.

 المصدر: صحيفة "ديلي ميل"