غاز الجيران أقرب الى الصين

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/627113/

تعتبر الصين أحدى أبرز الأسواق الواعدة لاستهلاك الغاز الطبيعي، فمواقع منتجي الغاز من روسيا ودول آسيا الوسطى تتعزز في هذه السوق.

تعتبر الصين  أحدى أبرز الأسواق الواعدة لاستهلاك الغاز الطبيعي، فمواقع منتجي الغاز من روسيا ودول آسيا الوسطى تتعزز في هذه السوق، مع إبرام شركات الطاقة الصينية اتفاقات توريد مستقبلية واستثمارها بعشرات مليارات الدولارات لتطوير حقول الغاز في تلك البلدان، ولشراء حصص في مشروعات لإنتاج الغاز فيها.

وشهدت الأيام القليلة الماضية إبرام عدد من الاتفاقيات التي ينتظر أن تؤثر بشكل حيوي على خريطة إمدادات الوقود الأزرق الى سوق الصين في الأعوام المقبلة.

فخلال زيارة الرئيس الصيني تشي جين بينغ إلى تركمانستان اُتفق على توريد 25 مليار متر مكعب إضافية من الغاز لتصل إلى 65 مليارا عام 2020 ، وذلك من حقل "غالكاميش" ثاني أضخم حقل في العالم، بعد حقل الغاز البحري الذي تتقاسمه قطر وإيران.

 وفي روسيا كشف عن اتفاق تشتري بموجبه شركة النفط الوطنية الصينية "سي أن بي سي" 20% من مجمع "يامال" لإسالة الغاز الطبيعي في الشمال القطبي الروسي بطاقة تزيد عن 16 مليون طن في السنة.

وعلى هامش اجتماع مجموعة العشرين في مدينة سان بطرسبورغ الروسية اتفقت غازبروم و"سي أن بي سي" على شروط توريد الغاز الروسي عبر خط "قوة سيبيريا".

وكان الطرفان قد وقعا اتفاق تفاهم في السابق لتوريد 68 مليار متر مكعب من الغاز سنويا.

ويعني ذلك ارتفاع المنافسة بين منتجي الغاز في السوق الصينية مستقبلا، وفي هذه الظروف تتعزز مواقع منتجي الغاز الروس ومن آسيا الوسطى أمام منافسيهم من استراليا والولايات المتحدة والشرق الأوسط لأسباب عدة.

المزيد في تقريرنا المصور

توتير RTarabic