الائتلاف السوري المعارض يرفض مقترح روسيا حول وضع السلاح الكيميائي تحت رقابة دولية

أخبار العالم العربي

الائتلاف السوري المعارض يرفض مقترح روسيا حول وضع السلاح الكيميائي تحت رقابة دولية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/626895/

وصف الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية المبادرة الروسية بشأن وضع الأسلحة الكيميائية السورية تحت رقابة دولية، بأنها مناورة سياسية.

وصف الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية المبادرة الروسية بشأن وضع الأسلحة الكيميائية السورية تحت رقابة دولية، بأنها مناورة سياسية ترمي الى إنقاذ دمشق من الضربات العسكرية من قبل الدول الغربية.

وأكد الائتلاف رفضه للمبادرة وجدد مطالبته المجتمع الدولي بالرد على استخدام الكيميائي من جانب الحكومة الروسية.

وأعلن الائتلاف الوطني السوري في بيان أن"دعوة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاخيرة "تعتبر مناورة سياسية تصب في باب المماطلة غير المجدية والتي ستسبب مزيدا من الموت والدمار للشعب السوري".

وأكد الائتلاف أن مخالفة القانون الدولي تستوجب "ردا دوليا حقيقيا ومتناسبا مع حجمها"، مشددا على أن "الجرائم الجنائية ضد الإنسانية لا تسقط بتقديم تنازلات سياسية، أو بتسليم الأداة التي ارتكبت بها هذه الجرائم".

وأصر الائتلاف على أن الضمان الوحيد لمفاوضات مجدية يمر بتوفير جو جدي لهذه المفاوضات، من خلال وقف آلة القتل التي تستخدمها السلطات، حسب قوله.

الناشط المعارض السوري سعد وفائي: المبادرة الروسية مآلها الفشل

أكد الناشط السياسي السوري المعارض سعد وفائي في حديث لقناة "روسيا اليوم" إن المبادرة الروسية بشأن الكيميائي السوري مآلها الفشل.

وقال: "أي مبادرة من هذا القبيل هي مبادرة مآلها الفشل. والمبادرة الفرنسية، على سبيل المثال، تدعو الى محاسبة المسؤولين عن الضربات بالسلاح الكيميائي في سورية".

وأضاف أنه كانت هناك في وقت سابق 11 ضربة صغيرة بالسلاح الكيميائي في سورية.

وشدد الناشط على أنه لا يمكن استهداف الأسلحة الكيميائية دون اللجوء الى رأس هرم السلطة وهو الرئيس بشار الأسد، مشددا على أن الأخير مسؤول مسؤولية مباشرة عن الضربة. وأكد أن المعارضة السورية لا تملك شيئا من الأسلحة الكيميائية.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات

الأزمة اليمنية