خبراء الاقتصاد الروس يقترحون تأجيل نفقات عسكرية بمبلغ 35 مليار دولار لما بعد عام 2016

مال وأعمال

خبراء الاقتصاد الروس يقترحون تأجيل نفقات عسكرية بمبلغ 35 مليار دولار لما بعد عام 2016
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/626253/

سيتيح تأجيل مواعيد تطبيق برنامج التسليح الحكومي لفترة ما بعد عام 2016 توفير ما يتراوح بين 250 مليار روبل و 1.155 تريليون روبل. جاء ذلك في تقرير لمدرسة الاقتصاد العليا.

سيتيح تأجيل مواعيد تطبيق برنامج التسليح الحكومي لفترة ما بعد عام 2016  توفير ما يتراوح بين 250 مليار روبل ( أي ما يعادل 900 مليون دولار) و 1.155 تريليون روبل ( ما يعادل 35 مليار دولار) للميزانية الفيدرالية الروسية. ويرى الخبراء أن إجراءات التوفير يمكن أن تتخذ بدءً من عام 2014.

جاء ذلك  في تقرير مشترك في موضوع تقليص نفقات الميزانية الفيدرالية الروسية للأعوام 2014 - 2016  نشرته مدرسة الاقتصاد العليا (جامعة) وأكاديمية الاقتصاد الوطني يوم 3 سبتمبر/أيلول في الموقع الإلكتروني التابع لوزارة المالية الروسية.

وعلاوة على ذلك يشير التقرير إلى أن النفقات العسكرية قد تقلص على حساب خفض المشتريات العسكرية من خارج البلاد. لكن هذا الأمر  يعود إلى إمكانيات قطاع الصناعات الحربية الروسية.

وكان وزير المالية الروسي أنطون سلوانوف قد أكد في يونيو/حزيران الماضي، على ضرورة تغيير الأولويات والتركيز ليس على  الطلبيات العسكرية  بل على السياسة الاجتماعية  والبنية التحتية. أما وزارة الدفاع الروسية فقد أفادت بدورها أنها تبحث مع  وزارة المالية في موضوع تأجيل النفقات في إطار برنامج التسليح بمبلغ 100 مليار روبل فقط ( أي ما بعادل 3 مليار دولار).

هذا وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في 1 سبتمبر/أيلول الجاري أن نفقات الميزانية ستقلص، وبرر ذلك بالكساد الاقتصادي العالمي الذي يؤثر سلبا على  وتائر نمو الاقتصاد الروسي. وبحسب قوله فإن الميزانية أعدت انطلاقا من توقعات اكثر تفاؤلا.

يذكر ان  الميزانية الدفاعية الروسية لعام 2013  تبلغ 2.6  ترليون روبل دون أن تحسب نفقات الأمن القومي.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات روسية

 

توتير RTarabic