التأخر عن المواعيد حالة مرضية مزمنة لا علاج لها

العلوم والتكنولوجيا

التأخر عن المواعيد حالة مرضية مزمنة لا علاج لها
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/626121/

شخص الأطباء حالة الاسكتلندي جيم دانبار بأنه مصاب بمرض "التأخر المزمن"، وذلك بسبب تأخره المستمر عن مواعيده. هذا ويصف العلماء التأخر على المواعيد بأنه حالة مرضية لا علاج لها.

شخص الأطباء حالة الاسكتلندي جيم دانبار بأنه مصاب بمرض "التأخر المزمن"، وذلك بسبب تأخره المستمر عن مواعيده.

حول هذا الأمر يقول دانبار البالغ من العمر 57 عاما إنه منذ الطفولة كان يصل متأخرا عن أي موعد مع الأصدقاء أو أي فعالية، كما كان يتأخر في وصوله إلى المدرسة والعمل لاحقا، وكذلك لم يكن يلتزم بمواعيد المناسبات العائلية والاحتفالات.

كما يتذكر الرجل أنه قرر في أحد الأيام ألا يتأخر عن موعد السينما في الساعة السابعة مساءً، فقرر أن يستيقظ في الثامنة صباحا كي لا يتأخر ولو لمرة واحدة في حياته، لكنه مع ذلك تأخر نصف ساعة كاملة.

كان جيم دانبار حتى الآونة الأخيرة يربط تأخره عن المواعيد بصفاته الشخصية وبأنه غير ملتزم بطبعه. لكن البحوث التي خضع لها الرجل كشفت أن الأمر يتعلق بخلل في أداء وظائف المخ لديه، مما يؤدي إلى تشتت الأفكار وانعدام التركيز، بحسب وصف المختصين الذين أشرفوا على دراسة حالته.

هذا ويرى الباحثون أن سبب معاناة دانبار من هذا المرض يعود إلى عدم قدرته على توزيع المهام التي ينبغي القيام بها على جدول زمني يساعده في ذلك، مع الإشارة إلى عدم وجود علاج لهذه الحالة حتى الآن على الأقل.

المصدر: مواقع علمية روسية