إصابات واعتقالات في صفوف المحتجين على الرواتب العالية لنواب البرلمان العراقي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/625931/

أصيب عدد من المتظاهرين العراقيين بجروح، جراء تفريق قوات الأمن للتظاهرات التي خرجت في العديد من المحافظات احتجاجا على الامتيازات والرواتب العالية التي يحظى بها أعضاء مجلس النواب.

أصيب عدد من المتظاهرين العراقيين بجروح، جراء تفريق قوات الأمن العراقية للتظاهرات التي خرجت في العديد من المحافظات يوم 31 أغسطس/آب احتجاجا على الامتيازات والرواتب العالية التي يحظى بها أعضاء مجلس النواب.

وأفاد مراسلنا أن الشرطة العراقية أغلقت جميع الطرق المؤدية إلى المنطقة الخضراء لمنع وصول المواطنين والصحفيين إلى التظاهرة التي انطلقت أمام مبنى البرلمان العراقي. وتشير تقارير إعلامية إلى اعتقالات في صفوف المتظاهرين وتعرض بعضهم للضرب.

كما استخدمت الشرطة العراقية القوة لفض اعتصام المحتجين على الرواتب العالية لأعضاء البرلمان وأصحاب الدرجات الوظيفية الخاصة في مدينة الناصرية بمحافظة ذي قار. وأشارت تقارير إعلامية من هناك إلى أن الشرطة أغلقت جميع الطرق المؤدية إلى مقر المجلس المحلي وسط مدينة الناصرية ومنعت المتظاهرين من الوصول إليه، وفرقتهم بخراطيم المياه. وأكد مراسلنا أن 5 من المحتجين في ذي قار أصيبوا أثناء فض اعتصامهم.

وطالبت كتلة الاحرار(جماعة الصدر) في مجلس محافظة ذي قار بعقد جلسة طارئة للمجلس لاستجواب قائد الشرطة المحلية الذي اتهمته في إصدار الأوامر بقمع التظاهرة. كما دعت كتلة الأحرار إلى تشكيل لجنة لتقصي الحقائق ومحاسبة المسؤولين عن ضرب المتظاهرين من الأجهزة الأمنية.