الناطق باسم الجيش المصري يؤكد عشية تظاهرة مليونية أن الجيش لن يلجأ إلى القوة ضد الشعب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62585/

قال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية إن الجيش "لم ولن يلجأ لاستخدام القوة ضد الشعب". جاء هذا التصريح بعد دعوة النشطاء من المحتجين إلى تنظيم "تظاهرة مليونية" في القاهرة صباح يوم 1 فبراير/شباط.. من جانبه، أعلن نائب الرئيس المصري عمر سليمان أن الرئيس حسني مبارك كلفه باجراء اتصالات فورية بجميع القوى السياسية.

قال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية في رسالة متلفزة إلى شعب بلاده إن الجيش "لم ولن يلجأ لاستخدام القوة ضد الشعب". وأكد في بيانه الذي تلاه عبر التلفزيون الرسمي المصري أن "حرية التعبير بالطرق السلمية مكفولة للجميع" ودعا الى "عدم الإقدام على أي عمل من شأنه الإخلال بسلامة الوطن وتخريب المصالح العامة والخاصة"، كما اهاب بالمواطنين المصريين لـ "المحافظة على ممتلكات الشعب العامة والخاصة ومقاومة أعمال تخريبها". وقال الضابط المصري الكبير أن "إقدام الخارجين عن القانون بترهيب المواطنين الآمنين أمر غير مقبول ولن تسمح القوات المسلحة بذلك". وأكد الناطق باسم الجيش أن "القوات المسلحة على وعي ودراية بالمطالب المشروعة للمواطنين المصريين".
وجاء هذا البيان بعد دعوة النشطاء من المحتجين إلى تنظيم "تظاهرة مليونية" في القاهرة صباح يوم 1 فبراير/شباط. ورأى نشطاء المعارضة في تصريح الجيش بادرة إيجابية.

وعلى صعيد آخر أعلن نائب الرئيس المصري عمر سليمان في خطابه عبر التلفزيون الحكومي المصري  أن الرئيس حسني مبارك كلفه باجراء اتصالات فورية بجميع القوى السياسية. وحسب تصريح سليمان فقد "شدد الرئيس المصري على أن قرارات محكمة النقض في الطعون الانتخابية لا بد أن تحظى بالتنفيذ الأمين لها من جانب الحكومة على نحو عاجل ودون الإبطاء بما يكفل اتخاذ الإجراءات الدستورية والتشريعية لإعادة الانتخابات بدوائر الطعون في غضون الأسابيع القليلة المقبلة".

وأضاف عمر سليمان أن الرئيس المصري حسني مبارك أعطى "توجيهات بالإعلان في غضون الأيام القليلة المقبلة عن بيان الحكومة متضمنا سياسات واضحة ومحددة لتنفيذ تكليفاته في إطار زمني عاجل".

واستقبل المتظاهرون في ميدان التحرير في العاصمة المصرية خطاب عمر سليمان برفض قاطع.   
وفي وقت سابق قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية إن شركة مصر للطيران قررت إلغاء جميع رحلاتها الجوية الداخلية والخارجية من الساعة الخامسة عصر يوم 31 يناير/كانون الثاني وحتى الساعة العاشرة من صباح يوم 1 فبراير/شباط. وأضافت الوكالة أن الشركة طلبت من المسافرين الذين سبق لهم الحجز على رحلات خلال هذه الفترة عدم التوجه الى المطار منعا للزحام وأنها ستعلن المواعيد الجديدة للرحلات الملغاة في وقت لاحق.
وأيضا في اليوم السابع من الاحتجاجات ذكر التلفزيون المصري الحكومي أن حركة القطارات توقفت في البلاد كلها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية