الجنين يتمتع بقدرة الاحتفاظ بالاصوات في ذاكرته

العلوم والتكنولوجيا

الجنين يتمتع بقدرة الاحتفاظ بالاصوات في ذاكرته
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/625463/

كشف علماء فنلنديون بعد تجارب أجروها قدرة الجنين وهو لا يزال في أحشاء والدته على التقاط الأصوات، وأنه يتمتع بذاكرة قادرة على الاحتفاظ بهذه الأصوات في المرحلة الأخيرة من الحمل.

كشف علماء فنلنديون بعد تجارب أجروها قدرة الجنين وهو لا يزال في أحشاء والدته على التقاط الأصوات، وأنه يتمتع بذاكرة قادرة على الاحتفاظ بهذه الأصوات في المرحلة الأخيرة من الحمل، بغض النظر عمّا إذا كان الصوت يعود لوالدته أو لأي شخص غريب، واستمرارية هذه الذاكرة حتى بعد الولادة.

بحسب التجارب التي أشرف عليها علماء من جامعة هلسنكي فإن منطقة المخ المسؤولة عن معالجة الذبذبات الصوتية تخزن هذه الأصوات التي تخترق جدار البطن، ومن ثم تصنيفها بحيث يتم التعرف عليها وعلى طبيعتها وإيقاع النبرة. هذا ما صرح به العالم المشرف على الدراسة المختص في بيولوجية الأعصاب إينو بارتنن.

هذا وكانت أبحاث سابقة قد كشفت أن الأطفال الخُدج يتفاعلون إيجابيا مع الموسيقى التي كانت أمهاتهم تسمعها أثناء الحمل، عندما يسمعونها، فيما يكون التفاعل سلبي عندما يسمع هؤلاء الأطفال لغة غريبة على محيطهم، وحاول العلماء الفنلنديون رصد ذلك بواسطة تخطيط أمواج الدماغ.

في إطار التجربة طُلب من السيدات اللواتي في الأشهر الأخيرة من الحمل الإصغاء إلى تسجيل يتم من خلاله تكرار كلمة مركبة لا تحتوي على أي معنى، مُرفقة بلحن معين. في بعض الأحيان كان يتم تغيير خاصية هذه الكلمة، بإضافة نبرة عالية لأحد أحرفها الصوتية. حتى موعد الولادة كان الجنين قد استمع إلى هذه الكلمة أكثر من 25 ألف مرة.

بعد الوضع أعاد العلماء التجربة فخلصوا إلى أن الأطفال الذين استمعوا إلى هذه الكلمة بمختلف أشكالها بالإضافة إلى الموسيقى التي رافقتها أبدوا ردود أفعال أظهرت تعرفهم أن هذه الاصوات ليست غريبة بالنسبة لهم، مقارنة مع أطفال آخرين لم تستمع أمهاتهم لهذه الكلمة.

المصدر: "ميدبورتال"

أفلام وثائقية