استعادة ذكرى أقسى الغارات الجوية النازية على ستالينغراد

أخبار روسيا

استعادة ذكرى أقسى الغارات الجوية النازية على ستالينغراد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/625116/

استعاد آهالي فولغوغراد ذكرى أقسى الغارات الجوية النازية على مدينتهم، والتي أودت بحياة 40 ألف شخص. وافتتح فلاديمير بوتين تمثال نافورة الأطفال باعتباره رمزا لستالينغراد التي لا تقهر

استعاد آهالي فولغوغراد ( ستالينغراد سابقا) ذكرى أقسى الغارات الجوية النازية البربرية التي شنتها الطائرات الألمانية يوم 23 أغسطس/آب عام 1942 على مدينتهم والتي أودت بحياة 40 ألف شخص من السكان المسالمين.

وزار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مدينة فولغوغراد ليستعيد مع سكانها ذكرى تلك الغارات البربرية، وحضر يوم 23 أغسطس/آب مراسم افتتاح تمثال  نافورة الأطفال الراقصين الذي أعيد إعماره بعد مرور 71 سنة.

وأعاد بوتين إلى الأذهان  أن الطائرات الألمانية قامت في هذا اليوم بالذات بألفي غارة جوية ، مما أسفر عن مقتل 40 ألف شخص من السكان المسالمين. واستمرت الغارات الجوية الألمانية لغاية 14 سبتمبر/أيلول عام 1942. وسقطت على كل كيلومتر مربع من أرض ستالينغراد  5 آلاف قنبلة.

يذكر أن نافورة الأطفال الراقصين في مدينة فولغوغراد تعتبر رمزا  لشجاعة المدافعين عن المدينة ومواجهتهم للبربرة النازية.

 والتقط المصور العسكري أمانوئيل يفزيريخين يوم 23 أغسطس/آب عام 1942 صورة فوتوغرافية تبين تماثيل الأطفال الراقصين حول النافورة على خلفية الخراب والدمار في ستالينغراد الذي خلفته الطائرات الألمانية بعد شنها للغارات البربرية على أحياء المدينة  في صيف عام 1942. وتحولت تلك الصورة فيما بعد إلى رمز لستالينغراد التي لا تقهر. ونشرتها معظم الصحف العالمية .

وتعود فكرة إعادة إعمار نافورة الأطفال الراقصين إلى زعيم نادي الدراجات النارية "الذئاب الليلية" ألكسندر زالدوستانوف. وقام  النحات ألكسندر بورغانوف بإعادة نحت التمثال.  وشكر الرئيس بوتين كلاهما على مشاركتهما في إحياء ذكرى الأبطال المدافعين عن ستالينغراد.

وأطلقت في مدينة فولغوغراد في الساعة الرابعة والدقيقة الثامنة عشرة ( زمن بدء الغارات الجوية) عصرا صفارة الإنذار التي تعلن عن بدء الغارة الجوية. ووقف سكان المدينة دقيقة صمت حدادا على أرواح شهداء الغارات الجوية البربرية.

هذا وأقيم  في مدينة فولغوغراد عرض للدراجات النارية احتفاءً بنصر الجيش السوفيتي في معركة ستالينغراد التاريخية، وحضر العرض حسب سلطات فولغوغراد 250 ألف شخص من آهالي فولغوغراد وضيوفها.

المصدر: وكالات روسية

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة