17 قتيلا وعشرات المصابين في اقتحام مركز شرطة ببني سويف و19 طائرة تغادر مصر حاملة رجال اعمال وعائلاتهم

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62459/

قال شهود عيان ان 17 محتجا قتلوا وأصيب العشرات برصاص الشرطة خلال محاولتهم اقتحام قسم الشرطة في مدينة ببا وناصر بمحافظة بني سويف جنوبي القاهرة. في هذه الاثناء استدعت وزارة الداخلية المصرية الضباط فورا استعدادا للاجتماع مع وزير الداخلية غير المعروف لحد الان. كما قتل الضابط محمد البطران مدير مباحث سجن الفيوم في اقتحام محتجين للسجن. هذا وافادت وكالة الانباء الالمانية ان 19 طائرة خاصة غادرت مصر وهي تحمل رجال اعمال وشخصيات نافذة وعائلاتهم.

قال شهود عيان ان 17 محتجا قتلوا وأصيب العشرات برصاص الشرطة خلال محاولتهم اقتحام قسم الشرطة في مدينة ببا وناصر بمحافظة بني سويف جنوبي القاهرة. في هذه الاثناء استدعت وزارة الداخلية المصرية الضباط فورا استعدادا للاجتماع مع وزير الداخلية غير المعروف لحد الان.
واكد شاهد ان الشرطة أطلقت الرصاص على المحتجين خلال محاولة اقتحام قسم الشرطة في مدينة ببا مما أدى لمقتل 12 على الاقل واصابة 13 اخرين.
وقال مصدر طبي "تأتي جثث ويأتي الاهالي وينتزعونها عنوة من المستشفى.. العدد أكثر من 12 قتيلا.. لا يتاح لنا وقت لتسجيل الضحايا"، مضيفا "هذا شيء لم أره في حياتي."
واشار شاهد اخر في مدينة ناصر الى ان خمسة محتجين قتلوا في محاولة لاقتحام قسم الشرطة في المدينة وأصيب عشرات اخرون.
هذا وأحرق محتجون مقر الحزب الوطني الديمقراطي في مدينة بني سويف عاصمة المحافظة.

تشكيل لجان مقاومة والقاء القبض على عنصرين من الشرطة السرية حاولا السطو على احد البنوك

في هذه الاثناء افادت تقارير اعلامية ان المتظاهرين القوا القبض على شخصين حاولا السطو على احد البنوك في الاسكندرية تبين فيما بعد انهم من الشرطة السرية.
وقد شكل المتظاهرون في كل من الاسكندرية والقاهرة لجان مقاومة لصد من يقوم بعمليات السلب والنهب، ووضعوا حواجز حديدية.

هذا وقام أفراد من القوات المسلحة المصرية بإلقاء القبض على عدد من الأشخاص الذين أكد التلفزيون المصري تنفيذهم لأعمال نهب وسلب في القاهرة والاسكندرية. ويأتي ذلك بعد نشر آليات وأفراد من الجيش للحفاظ على الأمن وحماية الأحياء السكنية والمؤسسات العامة والخاصة.

استهداف مباني حكومية ومقار الحزب الحاكم واملاك نافذين في الدولة ومباني تحترق ولا تجد من يطفئها

وفي نفس السياق قال شهود عيان ان محتجين أحرقوا مقر الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم في مدينة منفلوط بمحافظة المنيا جنوبي القاهرة وان قصرا لقريب قرينة الرئيس حسني مبارك تعرض للنهب.
وقال شاهد اخر ان محتجين تغلبوا على اثنين من الحراس المعينين على قصر عضو مجلس الشورى مصطفى ثابت ابن عم سوزان مبارك في المدينة وأضرموا فيه النار.
وأضاف أن المحتجين نهبوا القصر المكون من ثلاثة طوابق الذي يقع في وسط مزرعة.

من جانبها قالت مصادر أمنية ان ضابطا كبيرا في الشرطة وهو محمد البطران مدير مباحث سجن الفيوم قتل في اقتحام محتجين لسجن بمحافظة الفيوم جنوب غربي القاهرة وان مئات السجناء هربوا. كما قام اشخاص بخطف اللواء طارق حماد نائب مدير الامن في محافظة دمياط المصرية بعد اقتحام قسم الشرطة.
واشتعلت النيران في مقر مصلحة الضرائب وهي برج على مقربة من وزارة الداخلية وغيرها من المباني الحكومية في وسط القاهرة. كما اضرم محتجون النار في مجمع محاكم الجلاء وهيئة الضرائب العقارية ومباني اخرى منها مبنى المجلس الاعلى للصحافة ولا تجد من يطفئها.
كما اندلعت النار بمصنع للاسمدة في الاسكندرية.

فرار رجال اعمال وشخصيات نافذة وعائلاتهم على متن 19 طائرة خاصة

من جهتها افادت وكالة الانباء الالمانية ان 19 طائرة خاصة حملت عائلات رجال اعمال عرب ومصريين وغادرت مطار القاهرة من الصالة رقم 4. وكان من بين المغادرين رجل الاعمال المعروف والمقرب من الرئيس المصري حسين سالم و9 من افراد عائلته متوجهين الى دبي، بالاضافة الى طائرة رجل الاعمال نجيب ساوريس الذي توجه الى ايطاليا مع 7 من افراد عائلته.
كما تحدثت مصادر اخرى عن فرار  رجل الاعمال احمد عز والذي استقال في وقت سابق من الحزب الوطني الحاكم.

قناصة يستهدفون المتظاهرين من مبنى وزارة الداخلية

واستهدف قناصة من مبنى وزارة الداخلية المتظاهرين بالرصاص الحي، مما ادى الى سقوط قتلى في صفوفهم، حيث نقل العديد من القتلى والجرحى الى مستشفى يقع بالقرب من مبنى وزارة الداخلية، وذلك حسب بعض المصادر الاعلامية نقلا عن شهود عيان من عين المكان.

 المصدر: وكالات+روسيا اليوم

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية