تغيير روتين الطفل قد يؤدي إلى التبول اللاإرادي

العلوم والتكنولوجيا

تغيير روتين الطفل قد يؤدي إلى التبول اللاإرادي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/624547/

انتهت دراسة ألمانية إلى أن تغيير روتين الطفل اليومي لا سيما المتعلق بالتحاقه بالمدرسة، قد يؤدي إلى التبول اللاإرادي لديه.

انتهت دراسة ألمانية إلى أن تغيير روتين الطفل اليومي لا سيما المتعلق بالتحاقه بالمدرسة، قد يؤدي إلى التبول اللاإرادي لديه، مما يعني أن ذلك يؤثر سلبا على الطفل، كما تؤكد مواقع علمية.

من جانبه يقول الطبيب الألماني مارتن تسلاسن إن أولياء الأمور يعزون سبب التبول اللاإرادي لدى أطفالهم الملتحقين للتو بالمدرسة إلى تخوفه من الأجواء الجديدة، فيما يؤكد تسلاسن أن الأمر يعود إلى تقلص معدل الماء الذي يشربه الطفل أثناء النهار، مما يجعله يعوض النقص في الفترة المسائية، الأمر الذي يؤدي إلى تصريف الماء بشكل لا إرادي خلال النوم بسبب عدم قدرة الطفل على التحكم بالمثانة.

كما يضيف الأخصائي الألماني عاملا آخر يكمن في نظرة الطفل السلبية إلى حمام المدرسة العام والاشمئزاز منه، مما يجعله يستاء من التوجه للحمام. وهنا ينصح مارتن تلاسن الآباء بتعويد أطفالهم على شرب كمية محددة من الماء ومساعدتهم على تنظيم دخول الحمام، كي يتسنى للطفل مراقبة الأمر لاحقا من تلقاء نفسه.

لكن في حال لم تجد كل هذه الخطوات نفعا ينصح الطبيب المشرف على الدراسة بأن يتجه الآباء بأطفالهم إلى أطباء مختصين للاستشارة، إذ من شأن هذا الإجراء تحديد السبب الذي يكمن خلف التبول اللاإرادي وما إن كان عضويا أم نفسيا.