العثور على حيوان من معروضات المتاحف في امريكا اللاتينية

متفرقات

العثور على حيوان من معروضات المتاحف في امريكا اللاتينية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/624293/

عثر علماء الاحياء على حيوان جديد في غابات امريكا الجنوبية. والحيوان الجديد من فصيلة الراكون الذي يتغذى على الفواكه ويتحرك ليلا. وكانت آخر مرة شوهد فيها قبل 35 سنة.

عثر علماء الاحياء على حيوان يجديد، في غابات امريكا الجنوبية. والحيوان الجديد من فصيلة الراكون الذي يتغذى على الفواكه ويتحرك ليلا. وكانت آخر مرة شوهد فيها هذا الحيوان قبل 35 سنة.

يدعى الحيوان الجديد أولينغيتو، وهو نوع جديد من الحيوانات الثديية التي عثر عليها في كوكب الارض. إن العثور على حيوان مفترس جديد مسألة نادرة جدا، فقد عثر على مثل هذا الحيوان في غابات امريكا الجنوبية قبل 35 سنة مضت.

أولينغيتو – حيوان صغير طوله 35 سم وهو من فصيلة الراكون. يعيش أولينغيتو في غابات كولومبيا والاكوادور الاستوائية الرطبة. وعلى الرغم من تنسيبه الى الحيوانات المفترسة إلا انه يتغذى على الفواكه والاثمار ويتحرك ليلا واسمه باللغة اللاتينية "Bassaricyon neblina".

إن الامر المثير هنا، كون عظام وفروة هذا الحيوان معروضة في عدد من المتاحف الخاصة بالاحياء الطبيعية. بدأت دراسة هذا الحيوان، منذ أن عثر عالم الاحياء كريستوفر هيلغين ضمن مخزونات متحف شيكاغو على عظام وفروة حيوان غريب. ويقول هيلغين "لقد اندهشت، الفروة ذات لون ذهبي ساطع والجمجمة غريبة، تختلف عن جمجمة كافة الحيوانات التي شاهدتها، لذلك راودتني فكرة كون هذا الحيوان من نوع جديد لم يدرس".

ويشير هيلغين الى  إن العثور على أولينغيتو يذكرنا بأن الحيوان لم يدرس حتى النهاية لذلك فإن "أولينغيتو يجبرنا على التفكير والتساؤل: ماذا يمكننا ان نجد لاحقا؟".

المصدر: بي بي سي

أفلام وثائقية