رام الله وغزة تستقبلان الأسرى.. وعباس يؤكد العمل على الافراج عن جميع المعتقلين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/624110/

اكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن القيادة الفلسطينية ستواصل العمل من اجل الافراج عن كافة الاسرى في السجون الاسرائيلية، وذلك خلال استقباله في رام الله 11 اسيرا اطلق سراحهم مؤخرا.

اكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن القيادة الفلسطينية ستواصل العمل من اجل الافراج عن كافة الاسرى في السجون الاسرائيلية، وذلك خلال استقباله 11 اسيرا ضمن الدفعة الاولى من المعتقلين قبل اتفاق اوسلو، الذين اطلقت إسرائيل سراحهم بالأمس.

وأعلن عباس عند استقباله الأسرى في مقر الرئاسة بمدينة رام الله فجر الأربعاء 14 اغسطس/آب: "نهنئ أنفسنا وأهلنا وإخوتنا الذين خرجوا من أقبية السجون الى شمس الحرية، ونقول لهم ونقول لكم إن البقية ستأتي، هؤلاء هم المقدمة وهناك إخوة آخرون سيعودون إليكم وسترونهم".

واضاف: "أبعث بالتحية والتهاني لكل أهلنا وأهل الأسرى، وأسرى الحرية جميعا في السجون، ونقول لهم لن يهدأ لنا بال إلا بأن يكونوا جميعا بيننا إن شاء الله".

واختتم لقائه بالأسرى قائلا: "الآن نقول لإخوتنا لا نريد أن نطيل عليهم فهناك مشتاقون لهم كثيرا وينتظرونهم، هنالك البيت والأهل والحقل والإخوة والشارع ينتظروهم ليكحلوا عيونهم بهم، ونقول لهم أهلا وسهلا وإنهم قادمون وسنلتقي في القدس إن شاء الله".

الى ذلك، استقبل آلاف الفلسطينيين في قطاع غزة 15 اسيرا وصلوا عبر معبر بيت حانون في الوقت الذي رحبت فيه حركة حماس بهذه الخطوة واعتبرتها مكسبا وطنيا رغم رفضها مبدأ التفاوضِ.

المصدر: "وفا" + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية