العنف ينتقل الى المحافظات المصرية.. عشرات القتلى وإحراق كنائس ردا على فض اعتصامات القاهرة

أخبار العالم العربي

العنف ينتقل الى المحافظات المصرية.. عشرات القتلى وإحراق كنائس ردا على فض اعتصامات القاهرةأنباء عن إحراق كنائس في سوهاج والمنيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/624062/

أعلنت وزارة الصحة المصرية سقوط 47 قتيلا ومئات المصابين في اشتباكات بمختلف المحافظات المصرية اندلعت بين أنصار مرسي والأمن، بينما تحدثت مصادر عن إحراق عدة كنائس هناك.

أعلنت وزارة الصحة المصرية سقوط 47 قتيلا على الأقل وأكثر من 400 مصاب الأربعاء 14 أغسطس/آب في اشتباكات بمختلف المحافظات المصرية اندلعت بين أنصار مرسي والأمن، بينما تحدثت مصادر عن إحراق عدة كنائس في المنيا وسوهاج والفيوم.

من جانب آخر اقتحم  مؤيدون للرئيس المصري المعزول محمد مرسي  مقر المحافظة بالإسكندرية وأضرموا النار فيها، وهذا بعد تفريق الأمن لمسيرة مؤيدة للإخوان احتجاجا على فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة بالقاهرة. وأفادت قناة "النيل" الإخبارية بأن أنصار الإخوان أطلقوا الرصاص على مبنى مكتبة الإسكندرية.

وفي السويس حاول أنصار لجماعة الإخوان المسلمين اقتحام ديوان محافظ السويس، بينما سيطر متظاهرون في بني سويف على مبنى ديوان عام المحافظة.

كما قام متظاهرون مؤيدون لمرسي بإحراق مطرانية الأقباط الأرثوذكس في مدينة سوهاج وأغلقوا جميع الطرق المؤدية إلى مجلس المدينة ومديرية الري ومديرية التربية والتعليم.

هذا وقام متظاهرون بحرق كنيسة مارمينا العجائبي والكنيسة الإنجيلية بشارع جاد السيد ، بمدينة المنيا، وعدد من صيدليات الأقباط.

 كما وقع اعتداء على كنيسة مارجرجس بقرية دلجا بمحافظة المنيا بينما أحرق متظاهرون كنيسة الأنبا ابرام والسيدة العذراء في القرية نفسها وقاموا بنهب محتوياتها بالكامل.

وفي الفيوم، قام متظاهرون مؤيدون للرئيس بحرق جمعية الأصدقاء القبطية وهاجموا كنيسة مارجرجس هناك.

من جانب آخر، ذكرت مصادر طبية بالفيوم أن 9 أشخاص على الأقل قتلوا في اشتباكات بين مؤيدين للرئيس المعزول وقوات الأمن بمحافظة الفيوم. وقال شهود عيان إن مؤيدي مرسي هاجموا مركزي شرطة على الاقل بالفيوم وأشعلوا النار في عربات للشرطة أمام أحدهما. كما دارت اشتباكات أمام مبنى المحافظة.

هذا ونقل موقع "اليوم السابع " عن مصدر عسكري أن هناك أوامر وخططا من قيادات الإخوان إلى أنصارهم خلال الساعات الأخيرة بارتكاب أعمال تخريبية في أنحاء مصر، من خلال إحراق أقسام الشرطة  ومقار عدد من المحافظات  ومجمعات المحاكم والكنائس التاريخية بصعيد مصر من أجل إثارة الفتنة وإدخال البلاد في مخطط عنف غير مسبوق.

 وأوضح المصدر أن القوات المسلحة لن تسمح بانزلاق البلاد الى منعطف الفوضى والحرب الاهلية وستواجه محاولات الحرق والتدمير لمنشآت ومؤسسات الدولة ، بمنتهى الحسم والقوة.

مدحت شكري: جماعة الاخوان أم الحركات الارهابية التي خرجت من مصر

وتعليقا على الموضوع قال العضو المؤسس في حزب التحالف الشعبي الاشتراكي مدحت شكري في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان المعلومات عن حرق الكنائس في المحافظات المصرية أكيدة. ووصف جماعة "الاخوان المسلمين" بانها "الجماعة الأم لكل الحركات الارهابية التي خرجت من مصر من زمان" و"أم حركات التكفير".