كلينتون تطالب الحكومة المصرية باجراء اصلاحات عاجلة وتندد باستخدام العنف ضد المتظاهرين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62351/

طالبت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الجمعة 28 يناير/كانون الثاني الحكومة المصرية باجراء اصلاحات اقتصادية واجتماعية شاملة، مشيرة الى انه يجب عليها ان تعتبر المواطنين شركاء وليسو تهديدا. ونددت كلينتون باستخدام العنف ضد المحتجين. من جانبها افادت وكالة " اسوشيتد برس" عن مصدر امريكي قوله ان واشنطن ستعيد النظر في المساعدات التي تقدمها لمصر تبعا للتطورات هناك.

طالبت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الجمعة 28 يناير/كانون الثاني الحكومة المصرية باجراء اصلاحات اقتصادية واجتماعية شاملة، مشيرة الى انه يجب عليها ان تعتبر المواطنين شركاء وليسو تهديدا.
وشددت كلينتون على ضرورة ان تعود الحكومة المصرية عن الاجراءات التي فرضتها بحجب وسائل الاتصالات.
وقالت الوزيرة الامريكية : "نحن نراقب الوضع عن كثب ونحن قلقون جدا لما يحدث ومن استخدام العنف من قبل الشرطة وقوات الامن ضد المحتجين في مصر وندعوا الحكومة المصرية ان تفعل ما في وسعها لضبط قوات الامن".
واضافت كلينتون انه يجب على المتظاهرين ان يبتعدوا عن العنف ويعبروا عن ارائهم بالطرق السلمية.
واكدت كلينتون ان الولايات المتحدة تؤيد حقوق الشعب المصري في التعبير والتظاهر والانتماء.

من جهته حث رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي جون كيري على إجراء اتنخابات رئاسية حرة في مصر.

من جانبها افادت وكالة " اسوشيتد برس" عن مصدر امريكي قوله ان واشنطن ستعيد النظر في المساعدات التي تقدمها لمصر تبعا للتطورات هناك.

ميركل تدعو إلى إنهاء العنف دون المساس بحرية التعبير

من جانبها دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى إنهاء العنف في مصر وقالت إن الاستقرار هناك مهم ولكن ليس على حساب حرية التعبير.
وقالت ميركل في مؤتمر صحفي عاجل على هامش منتدى دافوس الاقتصادي العالمي في سويسرا في الوقت الذي اجتاحت فيه الاحتجاجات البلاد "يجب أن نبذل كل ما في وسعنا حتى يتوقف العنف كي لا يسقط ضحايا أبرياء".
وأضافت ميركل "لا جدوى من حبس الناس أو تقليل وصولهم إلى المعلومات. يجب أن نصل إلى حوار سلمي في مصر. استقرار الدولة يشكل بالطبع أهمية كبيرة جدا ولكن ليس على حساب حرية الرأي".

هذا وطالب الاتحاد الاوروبي السلطات المصرية بالافراج عن المحتجزين وبشكل فوري.

وفد عسكري مصري يجري مباحثات دفاعية في واشنطن

وفي هذه الأثناء يجري وفد عسكري مصري رفيع المستوى يوم الجمعة في واشنطن محادثات دفاعية مقررة مسبقا حتى بعد سيطرة الجيش المصري على الشوارع لمواجهة الاضطرابات التي تجتاح البلاد.
وقال الكولونيل ديف لابان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية إن الفريق سامي عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية يرأس الوفد العسكري المصري في المحادثات التي بدأت يوم الأربعاء وتستمر أسبوعا.
وقال لابان إنه يتوقع أن تتواصل المحادثات كما هو مقرر لها على الرغم من الاضطرابات.

"ويكيليكس": واشنطن ساعدت قوى المعارضة في مصر

وفي موضوع آخر.. أظهرت برقيات صدرت عن السفارة الأمريكية في القاهرة سربها موقع "ويكيليكس" ونشرتها صحيفة نرويجية يوم الجمعة 28 يناير/كانون الثاني أن الولايات المتحدة دفعت عشرات الملايين من الدولارات إلى منظمات مصرية معارضة تدعو إلى الديمقراطية في البلاد.
وجاء في البرقيات أن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية "يو إس إيد USAID" خصصت 66 مليون دولار عام 2008 و75 مليون دولار عام 2009 لمؤسسات مصرية تسعى لنشر الديمقراطية والحكم الجيد.
وذكرت إحدى البرقيات أن الرئيس المصري حسني مبارك ندد بشدة بمثل تلك المساعدات معتبرا أنها تشكل تهديدا للاستقرار في البلاد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية