معسكر في كازاخستان بقوانين صارمة لإعادة تأهيل الشباب المترف

متفرقات

معسكر في كازاخستان بقوانين صارمة لإعادة تأهيل الشباب المترف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/623497/

كشفت مواقع عن معسكر في كازاخستان تم تجهيزه بهدف إعادة تهذيب شباب الطبقة المترفة، أوممن يطلق عليهم "الشباب الذهبي" في البلاد، هذا ويحظى المعسكر بسرية تامة، إذ لم يتم الإفصاح عن موقعه.

كشفت مواقع عن معسكر في كازاخستان تم تجهيزه بهدف إعادة تهذيب شباب الطبقة المترفة أوممن يطلق عليهم "الشباب الذهبي" في البلاد، هذا ويحظى المعسكر بسرية تامة، إذ لم يتم الإفصاح عن موقعه.  

حول هذا المعسكر أفاد شاب ممن عايشوا الأجواء هناك وقوانينه والظروف المحيطة به بأن الهدف من إرسال الشباب إليه هو العقاب على مشاغبات قام بها وتعليمه معنى الانضباط بالممارسة العملية، حيث تسود في هذا المعسكر قوانين تجعل منه أشبه بقاعدة عسكرية، خاصة وأن المدربين العاملين فيه عسكريون سابقون.

تُفرض قوانين صارمة في المعسكر إذ يحظر القائمون عليه استخدام الهواتف الخلوية والانترنت، فيما لم يتمكن الشاب ويُدعى آلكين من تحديد موقع المعسكر.

كما يضيف الشاب أن أهله أرسلوه إلى هذا المعسكر بعد أن حطم سيارته أثناء قيادته إياها، علما أنه أصيب بكسور في رجليه، وذلك عوضا عن إرساله للدراسة في الدنمارك كما وعده والده.

وتشمل شروط الإقامة في هذا المعسكر ممارسة أعمال في حقول زراعية بكل ما تحمل هذه الأعمال من مشقات، يمارسها 10 اشخاص يقيمون حاليا داخل أسواره.

من شباب المعسكر حاليا شخص كان ثملا وقام بصحبة عدد من أصدقائه بإطلاق النار، فهدده والده بعد أن أرسله للمعسكر أنه في حال وصلته شكوى واحدة من أي من مدربيه فإنه سيرسله للخدمة الحقيقية في الجيش، وسيطلب أن تكون خدمته في أكثر الوحدات قسوة وصرامة.

أما ألكين فقد انتهت المدة المخصصة لإقامته في المعسكر بسبب إصابته بمرض في الرئتين، لم يؤهله لاجتياز جميع الاختبارات اللازمة للبقاء فيه، وفقا لمواقع كازخستانية.

مباشر.. من مكان سقوط مقاتلة من نوع F-18 في قاعدة عسكرية بالقرب من مدريد