17 ابريل موعد انطلاق المشروع الخاص لأسانج على قناة RT

17 ابريل موعد انطلاق المشروع الخاص لأسانج على قناة RT
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/623457/

ينطلق مشروع خاص لجوليان أسانج تحت عنوان "العالم غدا"  على قناة RT  في يوم 17  نيسان/ ابريل. سينطلق المشروع باللغات الإنجليزية والعربية والإسبانية في آن واحد وهي اللغات التي تنطق بها قنوات RT.

ينطلق المشروع الخاص لجوليان أسانج تحت عنوان "عالم الغد"  على قناة RT  في يوم 17  نيسان/ ابريل. ستكون الحلقات باللغات الإنكليزية والعربية والإسبانية في آن واحد وهي اللغات التي تنطق بها قنوات RT.

من المخطط عرض سلسلة من عشرة برامج تعتمد مقابلة لمدة 26 دقيقة لكل منها، حيث يستضيف جوليان أسانج (معد ومقدم البرنامج) رجال السياسة والثوار أي أولئك الذين سيحددون أبعاد السياسة في المستقبل.

سيناقش جوليان أسانج مع ضيوفه مواضيع مختلفة من بينها الثورات في البلدان العربية وميول الاحتجاجات السائدة في العالم وخاصة انشاء حركة Occupy Wall Street وآفاقها وسيجري تصوير الحلقات في لندن في المكان الذي يقبع جوليان أسانج فيه تحت إقامة جبرية منذ أكثر من سنة على الرغم من عدم توجيه أي تهمة رسمية له.

ويصف جوليان أسانج ضيوف برنامجه بقوله : "هؤلاء الناس الذين لا تتاح لهم فرصة التحدث امام الجمهور. واغلبية الأمور التي تحدثوا لي عنها لم يستطيعوا ان يتحدثوا عنها على القنوات السائدة".

أثارت الأنباء عن إنطلاق مشروع جوليان أسانج على قناة RT اهتماما كبيرا ويدل على ذلك ما نشرته وسائل الإعلام العالمية. فقد أشارت صحيفة Christian Science Monitor إلى أن "أسانج أفضل من يصلح للعمل على قناة RT". وتعرض صحيفة The Guardian البريطانية نفس الفكرة إذ تكتب أن "أسانج يتوافق مع السياسة العامة لقناة RT. إنهم يقدمون منبرا ومساحة رأي للذين من المستبعد على حد قولهم أن تقدمه القنوات السائدة".

وعلق جوليان أسانج بدوره على وقوع اختياره على  قناة RT لبث برنامجه الأول "العالم غدا"  فقال: نعتبر قناة RT شريكا طبيعيا لبث موادنا. سبق ان شاهدت تغطية RT للهجمات التي تعرض لها ويكيليكس وهذه التغطية اثبتت بانها داعمة لنا. اذا ما نظرنا الى شبكة الاعلام الدولية سنجد ان هناك قناتين فقط تستحقان الحديث عنهما وهما قناة RT والجزيرة. وفي الاولية وضعنا بالاعتبار مدى شهرة القناة الدولية وتغلغلها داخل المجتمع الامريكي.

تبث أسرة  قنوات RT الإخبارية باللغات الانكليزية والعربية والاسبانية. ويتم البث على مدار الساعة من الاستوديوهات الواقعة في موسكو وواشنطن، ويتجاوز عدد مشاهدي القناة 480 مليون مشاهد ما يعادل 25% من المشتركين في القنوات الفضائية في العالم. وأصبحت قناة RT أول قناة إخبارية عالمية حيث تجاوزت رقم نصف مليار مشاهد على Youtube. وفي عام 2010  اصبحت  قناة RT أول قناة روسية دخلت التصفية النهائية لمسابقة جائزة Emmy International التلفزيونية التي تمنحها الأكاديمية التلفزيونية الدولية في فئة "الأخبار".