السلطات الليبية تسعى للتشويش على بث قناة "روسيا اليوم" الفضائية الروسية الناطقة باللغة العربية.

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/623449/

 محاولات للتشويش على بث قناة "روسيا اليوم" الروسية الفضائية الناطقة باللغة العربية التي تبث بواسطة إشارة مفتوحة عبرالقمرالصناعي Nilesat  (AB4) في ليبيا. 


 محاولات للتشويش على بث قناة "روسيا اليوم" الروسية الفضائية الناطقة باللغة العربية التي تبث بواسطة إشارة مفتوحة عبرالقمرالصناعي Nilesat  (AB4) في ليبيا.  
 
 وذكرت شركة Global Communications Network التي تزود المحطات التلفزيونية الفضائية   RRsat،  أن محاولات تجري لحجب اشارة  قناة "روسيا اليوم" الفضائية الناطقة باللغة العربية على القمر الصناعي  Nilesat الفضائية (AB4).
ووفقا لآراء ممثلي الشركة  فإن السلطات اللليبية تقف وراء محاولات حجب إشارة قناة التلفزيون الروسية الناطقة باللغة العربية بهدف عرقلة وصول معلومات موضوعية ومستقلة حول الاحداث في ليبيا وفي الشرق الأوسط  إلى الجمهور.  
قناة "روسيا اليوم" هي القناة الفضائية الروسية الأولى الناطقة باللغة العربية، أطلقت بثها في مايو/أيار عام 2007. ويمكن استقبال تردد بثها مباشرة في بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأوروبا بواسطة عدد من الأقمار الصناعية. وحسب نتائج دراسة وكالة "نيلسين"    (Nielsen Company)  فإن عدد مشاهدي قناة "روسيا اليوم" في كل من سوريا ولبنان والكويت والإمارات العربية المتحدة والأردن ومصر والمملكة العربية السعودية يتجاوز خمسة ملايين مشاهد. ويمكن مشاهدة برامج القناة مباشرة على شبكة الإنترنت في موقعها arabic.rt.com أوعلى صفحة قناة "روسيا اليوم" الإلكترونية الخاصة في موقع YouTube.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)