العقوبات الامريكية والاوروبية ستشمل 120 ـ 160 موظفا بيلاروسيا رفيع المقام

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62315/

تعد واشنطن لفرض عقوبات إضافية ضد بيلاروس على خلفية الاضطرابات التي وقعت خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة. كما تفيد وسائل الاعلام الاوروبية استنادا الى مصادر دبلوماسية ان العقوبات ستفرض على 120 ـ 160 موظفا بيلاروسيا رفيع المقام بعد اقرارها من جانب وزراء خارجية 27 بلدا في الاتحاد الاوروبي.

أعلن مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية للشؤون الأوروبية والأوراسية فيليب غوردون أن واشنطن تعدّ لفرض عقوبات إضافية ضد بيلاروس على خلفية الاضطرابات التي وقعت خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة يوم 19 ديسمبر/كانون الاول. يذكر ان المعارضة البيلاروسية نظمت مظاهرة احتجاج في مينسك بعد الاعلان عن فوز الرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاشينكو في الانتخابات. وقامت الشرطة البيلاروسية باحتجاز اكثر من 600 شخص اقيمت الدعاوي الجنائية بحق عشرات منهم.  
وأوضح غوردون أثناء المناقشات في مجلس الشيوخ أن بلاده تساعد قوى المعارضة والمجموعات المستقلة وممثلي المجتمع المدني في بيلاروس، كما أنها تعمل بشكل وثيق مع الاتحاد الأوروبي بهدف إرسال إشارة موحدة إلى مينسك. وأشار غوردون إلى أن العقوبات الجديدة ستتضمن سحب رخصة التعامل مع شركة النفط الوطنية في بيلاروس، وتوسيع قائمة المسؤولين الحكوميين الممنوعين من دخول الولايات المتحدة، وفرض عقوبات مالية اضافية ضد رجال أعمال ومؤسسات معينة.
وعلى صعيد آخر طلبت الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا من  47 بلدا في مجلس اوروبا الامتناع عن الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية في بيلاروس. وقد جاء في قرار اتخذته الجمعية في ختام مناقشات طارئة انها لا تنوي اعادة اتصالاتها مع السلطات البيلاروسية واعربت عن أسفها بصدد اعتقال ممثلي المعارضة بعد الانتخابات الرئاسية في بيلاروس.
وتفيد وسائل الاعلام الاوروبية استنادا الى مصادر دبلوماسية ان العقوبات  ستفرض  على  120- 160 موظفا بيلاروسيا رفيع المقام بعد اقرارها من جانب وزراء خارجية 27 بلدا في الاتحاد الاوروبي في بروكسل في 31 يناير/كانون الثاني.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)