علماء الفلك يكتشفون "مقبرة" للمذنبات بين كوكبي المريخ والمشتري

الفضاء

علماء الفلك يكتشفون
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/623000/

اكتشف علماء الفلك من جامعة مدينة ميديلين في كولومبيا "مقبرة" لمذنبات تقع بين كوكبي المريخ والمشتري، حيث تبين ان هذه المذنبات "تحيا" ثانية بين فترة واخرى.

اكتشف علماء الفلك من جامعة مدينة ميديلين في كولومبيا "مقبرة" لمذنبات تقع بين كوكبي المريخ والمشتري، حيث تبين ان هذه المذنبات "تحيا" ثانية بين فترة واخرى.

ويقول ايغناتسيو فيرين من الجامعة "لقد عثرنا على مقبرة كاملة لهذه المذنبات، تصورو انها تدور حول الشمس منذ ملايين السنين دون اي نشاط ظاهر. كما لاحظنا ان بعضا منها ليست قطعا ميتة بل هي مذنبات "نائمة" بامكانها العودة الى الحياة ثانية اذا ما حصلت على طاقة شمسية كافية لذلك".

لقد اكتشف فيرين ومجموعته هذه "المقبرة" خلال محاولتهم معرفة لغز الـ 12 مذنبا التي ظهرت مؤخرا، حيث ان مدارها يمر خلال حزام الكويكبات الموجود بين المشتري والمريخ. وبعد متابعة حركتها تمكن العلماء من تحديد موقعها رياضيا.

لقد ادهشت نتائج الحسابات الرياضية العلماء، حيث انها تشير الى انها من داخل حزام الكويكبات، وليست قادمة من اماكن بعيدة من المنظومة الشمسية. ومن تحليل موقعها وصفات حركاتها، استنتج العلماء بان ذلك الجزء من حزام الكويكبات حيث توجد هذه المذنبات هو "مقبرة" كبيرة لها.

وحسب نتائج حساباتهم، "دفنت في هذه المقبرة" عشرات بل مئات المذنبات "النائمة"، التي لا تغادر حدود الحزام لعدم كفاية كمية الطاقة التي تحصل عليها من الشمس، وقلة الجليد وغاز ثاني اوكسيد الكربون المتجمد الضروريين لتكوين ذنبها.

المصدر: وكالة انباء "نوفوستي"

توتير RTarabic