بعد لقاء المرزوقي.. الغنوشي يؤكد تمسك "النهضة" بالعريض رئيسا للحكومة

أخبار العالم العربي

بعد لقاء المرزوقي.. الغنوشي يؤكد تمسك زعيم حركة النهضة الاسلامية راشد الغنوشي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/622776/

اعلن زعيم حركة النهضة الاسلامية راشد الغنوشي في اعقاب لقائه من الرئيس التونسي المنصف المرزوقي ان الحركة متمسكة بعلي العريض رئيسا للوزراء رفضا لمطالب المعارضة بتشكيل حكومة انقاذ بقيادة شخصية مستقلة.

اعلن زعيم حركة النهضة الاسلامية راشد الغنوشي في اعقاب لقائه من الرئيس التونسي المنصف المرزوقي يوم الخميس 1 اغسطس/اب ان الحركة متمسكة بعلي العريض رئيسا للوزراء رفضا لمطالب المعارضة بتشكيل حكومة انقاذ بقيادة شخصية مستقلة.

وقال راشد الغنوشي للصحفيين: "نحن منفتحون على وفاقات جديدة... ومتمسكون بعلي العريض رئيسا للحكومة"، حسبما نقلت عنه وكالة "رويترز".

وفي وقت سابق كان الرئيس التونسي المنصف المرزوقي قد اجرى اجتماعات مع عدد من قادة الأحزاب السياسية المعارضة وذلك في إطار مساع للخروج من الأزمة التي تمر بها البلاد.

واستقبل المرزوقي، العلماني المتحالف مع اسلاميي حركة النهضة، الذين يقودون الحكومة، استقبل مسؤولين من الحزب الجمهوري الذي دعا الى تشكيل حكومة انقاذ وطني تقودها شخصية مستقلة.

واكد بيان للرئاسة ضرورة حصر النقاش السياسي ضمن الأطر الشرعية، والتوافق السريع بين جميع الأطراف السياسية على حكومة وحدة وطنية، مشددا على ضرورة استـنفار كافة القوى لمواجهة الإرهاب والالتفاف حول الجيش والأمن.

فيما اعلنت القيادية في الحزب الجمهوري مية الجريبي ان "انقاذ تونس يقتضي حكومة خلاص وطني تقودها شخصية مستقلة يتم اجماع حولها ويلتزم اعضاؤها بعدم الترشح الى الانتخابات المقبلة ويطبقون برنامج مكافحة الارهاب والعنف السياسي".

من جهة أخرى، استقبل رئيس الوزراء علي العريض عصر اليوم الخميس الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي، الذي يطالب اتحاده ذو النفوذ الكبير باستقالة الحكومة.

ولم يصدر بعد اي تصريح عن هذا اللقاء الا انه من المعروف ان العريض يرفض الاستقالة وكان قد اقترح، من اجل الخروج من الأزمة، اجراء انتخابات في 17 ديسمبر/كانون الأول المقبل، بعدما تتم المصادقة على الدستور.

تعليق مراسلتنا في تونس:

المصدر: وكالات