الصحف البريطانية تكشف عن صلة بين الافراج عن المقرحي وصفقة سلاح كبيرة بين لندن وليبيا

أخبار العالم العربي

الصحف البريطانية تكشف عن صلة بين الافراج عن المقرحي وصفقة سلاح كبيرة بين لندن وليبيارئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير مع الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي (صورة من الارشيف)
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/622517/

كشفت التقارير الاعلامية التي تناقلتها مؤخرا بعض الصحف البريطانية عن وجود صلة بين الافراج عن الليبي عبد الباسط المقرحي المسؤول عن تدبير تفجير طائرة ركاب فوق لوكربي في بريطانيا، وصفقة سلاح كبيرة قيمتها 400 مليون جنيه استرليني عقدتها انذاك لندن وطرابلس.

كشفت التقارير الاعلامية التي تناقلتها مؤخرا بعض الصحف البريطانية عن وجود صلة بين الافراج عن الليبي عبد الباسط المقرحي المسؤول عن تدبير تفجير طائرة ركاب فوق لوكربي في بريطانيا، وصفقة سلاح كبيرة قيمتها 400 مليون جنيه استرليني عقدتها انذاك لندن وطرابلس.

وذكرت صحيفة "صنداي تلغراف" يوم الاحد 28 يوليو/تموز انها حصلت على وثيقة ارسلها في يونيو/حزيران عام 2008 السفير البريطاني في ليبيا السير فينسنت فين الى مكتب رئيس الوزراء توني بلير، قال فيها ان الاتفاق بشأن تسليم المقرحي الى ليبيا "جاهز للتوقيع عليه في لندن" بعد ان تشتري ليبيا من بريطانيا أنظمة للدفاع الجوي.

واشارت الصجيفة الى ان الوثيقة ارسلت الى بلير الذي كان قد ترك منصب رئيس الوزراء قبل ذلك بقليل ، ارسلت قبيل لقائه مع الزعيم الليبي معمر القذافي. وتضمنت الوثيقة تقريرا تفصيليا عن المصالح البريطانية في ليبيا.

وتم الافراج عن المقرحي المحكوم عليه بالسجن مدى الحياة، في اغسطس/اب عام 2009، مما أثار تساؤلات كثيرة في المجتمع البريطاني، حيث كان المقرحي قد ادين بتفجير طائرة "بوينغ" لشركة "بان اميريكان" في عام 1988 الذي اسفر عن مقتل 270 شخصا. وكانت السلطات البريطانية قد ادعت بانها قررت اطلاق سراحه نظرا لانه كان مصابا بمرض السرطان في مراحله الاخيرة.

المصدر: "صنداي تلغراف" + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية