التحقيق في تفجير مطار موسكو.. رواية جديدة تشير الى تورط شخص روسي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62247/

ذكرت صحيفة "كوميرسانت" الروسية يوم الخميس 27 يناير/كانون الثاني أن أجهزة الأمن في دائرة شمال القوقاز الفيدرالية وفي إقليم ستافروبول تحقق في احتمال تورط أحد سكان الاقليم وهو رجل روسي الأصل معروف باسم رازدوبودكو في الهجوم الإرهابي في مطار دوموديدوفو يوم الاثنين الماضي.

ذكرت صحيفة "كوميرسانت" الروسية يوم الخميس 27 يناير/كانون الثاني أن أجهزة الأمن في دائرة شمال القوقاز الفيدرالية وفي إقليم ستافروبول تحقق في احتمال تورط أحد سكان الاقليم وهو رجل روسي الأصل معروف باسم رازدوبودكو في الهجوم الإرهابي في مطار دوموديدوفو يوم الاثنين الماضي.
وأشارت الصحيفة الى أن هيئة الامن الفيدرالية الروسية قد بدأت التحقيق في نشاط خلية إرهابية بمدينة ستافروبول قبل دوي الانفجار في دوموديدوفو وذلك بعد وقوع انفجار في منزل خاص صغير في منتزه كوزمينسكي بموسكو يوم 31 ديسمبر/كانون الأول الماضي. وعثر رجال الأمن تحت أنقاض المنزل على جثة امرأة وحزام ناسف غير منفجر، ورجحوا ان الحادث نجم عن انفجار حزام آخر عندما كانت المرأة تقوم بتركيبه.
وكشفت التحقيقات أن أصحاب المنزل أجروه لإمراتين لقيت إحداهما مصرعها في الانفجار. أما المرأة الثانية فهي زينب سويونوفا من شعب نوغاي من مواليد جمهورية الشيشان. وكان زوجها أنفيربيك أمانغازييف عضوا ناشطا في ما يعرف بـ"جماعة نوغاي" وهي جماعة إرهابية نظمت سلسلة من التفجيرات في مدينتي ستافروبول وبياتيغورسك في جنوب روسيا.
وتمكنت الأجهزة الأمنية من تفكيك "جماعة نوغاي" في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، والقضاء على زعيمها تيمرلان غاجييف واعتقال عدد كبير من أعضائها بينهم زوج زينب سويونوفا.
ونقلت الصحيفة عن مصادر قريبة من التحقيق أن زينب سويونوفا وصديقتها أُجبرتا للذهاب الى موسكو لتفجير نفسيهما، حيث هددهما رازدوبودكو وهو أحد أعضاء الجماعة بخطف أطفالهما.
وقال أقارب رازدوبودكو انه اختفى في أكتوبر/تشرين الأول. ورجحت الصحيفة ان يكون رازدوبودكو هو الانتحاري الذي فجر نفسه في المطار، ونقلت عن المصادر أن الانتحاري كان على الأرجح من اصل سلافي.
الا ان وكالة "انترفاكس" الروسية نقلت يوم الخميس عن مصدر آخر قريب استبعاد احتمال ان يكون رازدوبودكو هو منفذ التفجير، وهذا اعتمادا على شهادات شهود العيان والفحص الطبي لما تبقى من جثة الانتحاري وهو الرأس المشوه وأحدى اليدين.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)