دمشق تصف المحادثات مع فريق الأمم المتحدة للتحقيق في استخدام الكيميائي بالــ"مثمرة"

أخبار العالم العربي

دمشق تصف المحادثات مع فريق الأمم المتحدة للتحقيق في استخدام الكيميائي بالــ
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/622365/

قالت الخارجية السورية يوم السبت 27 يوليو/تموز، إنها أجرت محادثات مع فريق الامم المتحدة، من أجل التحقيق الذي تجريه المنظمة الدولية في مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في الصراع السوري، وكانت المحادثات "مثمرة" أفضت إلى اتفاق.

قالت الخارجية السورية يوم السبت 27 يوليو/تموز، إنها أجرت محادثات مع فريق الامم المتحدة، من أجل التحقيق الذي تجريه المنظمة الدولية في مزاعم استخدام أسلحة كيميائية في الصراع السوري، وكانت المحادثات "مثمرة" أفضت إلى اتفاق.

وقالت وكالة "سانا" السورية للأنباء إن رئيس بعثة الأمم المتحدة إيك سلستروم التقى وزير الخارجية السوري وليد المعلم. ونقلت عن بيان وزارة الخارجية أن المناقشات كانت "شاملة ومثمرة وأفضت إلى اتفاق حول سبل التقدم إلى الأمام."

ولم تذكر الوكالة ما إذا كان الاتفاق قد تضمن السماح بدخول فريق سلستروم أم لا.

ورفضت دمشق حتى الآن السماح لمحققي الأمم المتحدة بدخول أي منطقة باستثناء خان العسل في محافظة حلب، التي تتهم دمشق وموسكو المعارضة باستخدام أسلحة كيميائية فيها في مارس/آذار الماضي.

وأكد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون على ضرورة السماح للفريق بدخول موقع واحد آخر على الأقل في مدينة حمص  حيث يزعم أن القوات الحكومية استخدمت أسلحة كيميائية في ديسمبر/ كانون الأول 2012.

وينفي الجانبان استخدام أسلحة كيميائية في الصراع الذي تقول الأمم المتحدة إنه أدى إلى مقتل 100 ألف شخص.

شادي أحمد: المعارضة استخدمت الكيماوي في خان العسل

قال المحلل السياسي شادي أحمد في لقاء مع قناة "روسيا اليوم"، إن السلطات السورية اتخذت احتياطاتها مسبقا عندما سلمت الأمم المتحدة عبر روسيا أدلة عن استخدام المعارضة المسلحة أسلحة كيماوية في خان العسل.

عمر مقداد يشير إلى وجود 1200 مجموعة مسلحة مجهولة في سورية ويصف التركيز على "الكيميائي" بالهستيريا

قال الصحفي السوري عمر مقداد إنه يصعب تحديد الأطراف التي تستخدم السلاح الكيميائي، إذ أنه "بحسب تصريحات مسؤولين أمريكيين" هناك 1200 مجموعة مسلحة في سورية معظمها خارج إطار الضوء. وأضاف أن الاستراتيجيات القتالية لتلك المجموعات غير معروفة.

وأشار مقداد في لقاء أجرته معه "روسيا اليوم" إلى أن الفوضى السائدة هي التي تدفع للوضع الراهن، واصفا التركيز على مسألة  استخدام هذا السلاح بالهستيريا.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات