مصطفى عزب يصف خطاب السيسي بأنه تحريضي وجريمة أنهت حياد المؤسسة الأمنية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/622235/

وصف المتحدث الإعلامي باسم حركة "محامون ضد الانقلاب" مصطفى عزب خطاب وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي الذي دعا فيه الشعب إلى الخروج إلى الشوارع يوم الجمعة، بأنه "رسالة تحريضية" و"جريمة أنهت حياد المؤسسة الأمنية".

أعرب المتحدث الإعلامي باسم حركة "محامون ضد الانقلاب" مصطفى عزب عن أمله بأن تمر مظاهرات يوم الجمعة 26 يوليو/تموز، في مصر بأمان، وألا تقع مواجهات بين مؤيدي ومعارضي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، وأن يكون ممثلي التيار المناهض له ولـ "الإخوان المسلمين" أكثر وعيا من وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي بحسب تعبيره.  واتهم عزب السيسي بأنه وصف "فئة مصرية كاملة المواطنة بأنها من الإرهابيين الذين يمتلكون ملابس عسكرية وأسلحة".

واعتبر عزب ذلك رسالة تحريضية، وأنه "لم يسبق لمؤسسة أمنية أن حرضت قطاع من الشعب على قطاع آخر، في جريمة إنهاء حياد المؤسسة الأمنية".

كما أشار المتحدث الإعلامي في لقاء مع قناة "روسيا اليوم" في استوديو القناة بالقاهرة إلى ما وصفه بـ "ازدواجية المعايير"، حين تم تجاهل موقف الملايين الذين منحوا أصواتهم للرئيس المعزول محمد مرسي، وذلك بعد استجابة الإسلاميين الى الاحتكام لصندوق الاقتراع، لتُستبدل الديموقراطية بالحشود المعارضة في الشوارع والتركيز عليها إعلاميا". وأضاف أن الإعلام تعمد التعتيم على أعداد كبيرة من المصريين أيضا على الجانب الآخر.

هذا وشدد عزب على أن "مظاهراتنا واعتصاماتنا سلمية، نحن ننكر العنف وننبذه ونبغضه"، محملا السيسي مسؤولية ما يدور في مصر وتحديدا في سيناء. وقال في نفس الوقت إن "الجنود إخوتنا".

الأزمة اليمنية