بالفيديو.. قنديل يتحدث عن آخر لحظات حكم مرسي ويطرح مبادرة لحل الأزمة

أخبار العالم العربي

بالفيديو.. قنديل يتحدث عن آخر لحظات حكم مرسي ويطرح مبادرة لحل الأزمة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/622200/

أصدر رئيس الحكومة المصرية المستقيل هشام قنديل بيانا مصورا لأول مرة بعد البيان الذي نشر فيه استقالته، سرد فيه ما قال إنها تفاصيل اللحظات الأخيرة لحكم مرسي، وقال إن مرسي أبدى مرونة من أجل عقد استفتاء على بقائه في السلطة ، لكنه رأى أن يتم ذلك بعد الانتخابات البرلمانية، وقال قنديل في بيانه أن الرئيس لم يكن يعلم بأية بيانات أو إنذارات قبل أن يصدرها الجيش.

أصدر رئيس الحكومة المصرية المستقيل هشام قنديل بيانا مصورا لأول مرة بعد البيان الذي نشر فيه استقالته، سرد فيه ما قال إنها تفاصيل اللحظات الأخيرة لحكم مرسي، وقال إن مرسي أبدى مرونة من أجل عقد استفتاء على بقائه في السلطة ، لكنه رأى أن يتم ذلك بعد الانتخابات البرلمانية، وقال قنديل في بيانه أن الرئيس لم يكن يعلم بأية بيانات أو إنذارات قبل أن يصدرها الجيش. 

واعتبر قنديل ما حدث في 30 يونيو انقلابا، وتحدث عن العنف ونزيف الدم في مصر و"الطريق المظلم الذي تسير فيه مصر بكل قوة" وهذا يتطلب من كل مصري أن يقول كلمة الحق. وجزّأ قنديل بيانه إلى جزأين، أولهما لذكر بعض "الحقائق"، والثاني مبادرة لإنقاذ مصر.

وقال قنديل في القسم الأول إن الرئيس مرسي كان في قراراته يضع مصر بكل طوائفها فوق كل اعتبار، وكان حريصا على مكتسبات الثورة وعلى حقن دماء المصريين. وقال إن الأطراف رفضت عدة مرات معاونة الدكتور مرسي على عكس ما أثير بأن مرسي كان يريد الانفراد بالقرار.

وقال إن آخر توصية موجهة من مرسي للسيسي خلال لقائهما بوجود قنديل ظهر 2 يوليو/تموز في الحرس الجمهوري بمنشية البكري، كانت أن يحافظ على الجيش المصري من أجل مصر ثم العرب ثم الإسلام. 

وأضاف أن مرسي لم يكن يعلم بإنذارات و بيانات الجيش قبل صدورها، وفي ما يخص الاستفتاء، فقد أبدى مرسي مرونة في هذا الشأن، لكنه رأى أن يتم ذلك بعد إجراء الانتخابات البرلمانية.

ووضع قنديل في بيانه خارطة طريق للخروج من الأزمة تتضمن الإفراج عن جميع المعتقلين ووقف تجميد الأموال، وتفعيل أعمال لجنة تقصي الحقائق وعدم الخروج في مسيرات والالتزام بأماكن محددة للتظاهر.  بعد هذا يجري الاتفاق على المبادئ العامة لإعلاء مصلحة مصر العليا و الالتزام بالشرعية والحفاظ على مؤسسات الدولة من الانهيار و المضي قدما في المسار الديمقراطي. 

الأزمة اليمنية