مجلس الوزراء المصري يعقد اجتماعه الأول برئاسة الببلاوي.. ومنصور يوجه الثلاثاء خطابا للشعب

أخبار العالم العربي

مجلس الوزراء المصري يعقد اجتماعه الأول برئاسة الببلاوي.. ومنصور يوجه الثلاثاء خطابا للشعبالحكومة المصرية المؤقتة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/621794/

عقد مجلس الوزراء المصري يوم الأحد 21 يوليو/تموز اجتماعه الأول برئاسة حازم الببلاوي، تمت خلاله مناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الداخلية والموقف الأمني والقضايا الاقتصادية والعلاقات الخارجية.

عقد مجلس الوزراء المصري يوم الأحد 21 يوليو/تموز اجتماعه الأول برئاسة حازم الببلاوي، تمت خلاله مناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الداخلية والموقف الأمني والقضايا الاقتصادية والعلاقات الخارجية.

ووجه المجلس الشكر للقوات المسلحة على الجهود التي تقوم بها في حماية الأمن القومي للبلاد، خاصة خلال الحملة ضد الإرهابيين والعناصر التخريبية في سيناء.

وأشاد بالجهود التي يقوم بها رجال الشرطة لتوفير أقصى درجات الأمن للمواطن المصري، وتعقب المجرمين والخارجين على القانون، كما أكد المجلس دعمه لوزارة الداخلية في جهودها لمواجهة كافة مظاهر الإضرار بالأمن والاستقرار مثل قطع الطرق وتعطيل مصالح المواطنين، وترهيب الأبرياء، ومهاجمة المنشآت المدنية والعسكرية، وغيرها من مظاهر استخدام العنف لتحقيق أهداف سياسية، مشددا على الوقوف بحزم في مواجهة كل تلك المظاهر بكل قوة وفقا للقانون.

وأكد اجتماع المجلس التزام الحكومة بالمضي قدما في تحقيق مصالحة وطنية ضمن إطار عملية سياسية شاملة لا تقصي أحداً، ولا تستبعد أي فصيل أو تيـار. وفى هذا الصدد دعا المجلس كافة القوى السياسية الى إلتزام الوسائل  السلمية فى التعبير عن آرائها، ونبذ العنف.

ونوه بأن هذا الوطن ملك لجميع أبنائه دون تمييز. وأن خريطة الطريق التى وضعتها قوى الشعب بعد ثورة 30 يونيو تضمن مشاركة كافة القوى والتيارات فى عملية سياسية شاملة ومتكاملة خلال هذه المرحلة الانتقالية.

وحول الأوضاع الاقتصادية وخطط الحكومة خلال المرحلة المقبلة أكد مجلس الوزراء أن تحقيق العدالة الاجتماعية وتخفيف العبء عن الطبقات المحدودة الدخل هو حجر الزاوية في برامج وسياسات الحكومة. كما سوف تولي الحكومة اهتماماً كبيراً بمعالجة مشكلة عجز الموازنة العامة للدولة، بالتوازي مع العمل على زيادة الموارد من خلال زيادة الإنتاجية، وتدفقات الاستثمارات الخارجية ، وإعادة تنشيط كافة قطاعات الاقتصاد من أجل رفع معدلات التشغيل وزيادة الصادرات.

وعلـى صعيد العلاقات الخارجية، أشاد مجلس الوزراء بالدعم المعنوي الكبير الذي تلقته مصر من الدول العربية الشقيقة، والدول الصديقة التي ساندت ثورة 30 يونيو وانحازت الى جانب ارادة الشعب المصري. كما وجه المجلس الشكر الى قادة وشعوب الدول العربية الشقيقة على الدعم المادي الذى قدمته لشعب مصر في هذه المرحلة المهمة.

الى ذلك، اعلن المستشار الإعلامي للرئيس المصري أحمد المسلماني ان الرئيس المؤقت عدلي منصور سيوجه يوم الثلاثاء 23 يوليو/تموز خطابا الى الشعب المصري عبر التلفزيون بمناسبة ذكرى ثورة 23 يوليو المجيدة عام 1952.

المصدر: وكالات