الرئاسة المصرية: أبوابنا مفتوحة للجميع بمن فيهم الإخوان..ومرسي في مكان آمن ويعامل باحترام

أخبار العالم العربي

الرئاسة المصرية: أبوابنا مفتوحة للجميع بمن فيهم الإخوان..ومرسي في مكان آمن ويعامل باحترامالرئاسة المصرية: أبوابنا مفتوحة للجميع لكي يكونوا شركاء في المستقبل
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/621316/

أعلنت الرئاسة المصرية أن القاهرة لن تقبل أية إملاءات من الخارج، مؤكدة أن "قرارنا قرار وطني مئة بالمئة"، وأن "أبوابنا مفتوحة للجميع، بمن فيهم جماعة الإخوان المسلمين، لكي يكونوا شركاء في المستقبل".

أعلنت الرئاسة المصرية أن القاهرة لن تقبل أية إملاءات من الخارج، مؤكدة أن "قرارنا  قرار وطني مئة بالمئة"، وأن "أبوابنا مفتوحة للجميع، بمن فيهم جماعة الإخوان المسلمين، لكي يكونوا شركاء في المستقبل".

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية أحمد المسلماني للصحفيين يوم الثلاثاء 16 يوليو/تموز تعليقا على زيارة وليام بيرنز نائب وزير الخارجية الأمريكي لمصر، أن القاهرة تعتبر علاقتها مع واشنطن مهمة. وأشار في الوقت ذاته إلى أنه "لا يأتي أحد لزيارتنا لكي يملئ شروطا، ولن نقبل شروطا من أحد".

وأضاف المسلماني أن "مصر ليست ضعيفة" و"قرارنا قرار وطني" و"إرادة الشعب أسقطت نظاما.. ونفتح أبوابنا للجميع، بمن فيهم جماعة الإخوان المسلمين، لكي يكونوا شركاء في المستقبل".

وأكد المتحدث باسم الرئاسة على ضرورة المصالحة الوطنية ووضع الدستور التوافقي، الذي "طرحه الشعب من قبل ولكنه للأسف لم تتم الاستجابة له".

من جهة أخرى أكد المسلماني من جديد أن الرئيس السابق محمد مرسي يوجد في مكان آمن ويعامل باحترام كرئيس سابق.

متحدث باسم الجبهة السلفية: هناك اقصاء واضح للتيار الاسلامي

وفي هذا السياق قال هشام كمال المتحدث الاعلامي باسم الجبهة السلفية في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان هناك فرقا بين كلام وافعال السلطات المصرية الجديدة، مشيرا الى ان "الافعال دائما تدل على اقصاء واضح".

واضاف هشام كمال قوله ان هناك "استهدافا للتيارات الاسلامية الموجودة في الساحات". ولفت الى القاء القبض على قادة "الاخوان المسلمين" ، بالاضافة الى ما وصفه بـ "اختطاف الرئيس المدني المنتخب محمد مرسي". واتهم الاجهزة الامنية بالاعتداء على المتظاهرين الاسلاميين امام دار الحرس الجمهوري وميدان رمسيس.