لافروف: تشديد العقوبات من جانب واحد ضد ايران لن يكون مثمرا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62109/

قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا الاتحادية ان جميع الاجراءات المتخذة بحق ايران من جانب واحد لن تكون مثمرة. كما اكد لافروف على ضرورة استمرار لقاءات " السداسية " مع ايران للتوصل الى حلول مقبولة من كافة الاطراف. جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده بموسكو يوم 25 يناير/كانون الثاني.

قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا الاتحادية ان جميع الاجراءات المتخذة بحق ايران من جانب واحد لن تكون مثمرة. جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده بموسكو يوم 25 يناير/كانون الثاني.
وقال " علمنا ان بعض الدول تنوي تشديد العقوبات ضد ايران. نحن مبدئيا ضد فرض عقوبات من جانب واحد. فاذا كنا نعمل مع بعض فعلى الجميع مراعاة الاتفاقات التي وافق عليها مجلس الامن الدولي ". واضاف " ان الجماعية تفترض الا يقوم أي طرف بعمل اقل او اكثرمن المتفق عليه. لان ذلك لن يكون مثمرا ".

روسيا الى جانب استمرار الحوار بين " السداسية " وايران
وقال لافروف ان روسيا الى جانب استمرار الحوار بين السداسية ( روسيا، الصين، الولايات المتحدة الامريكية، فرنسا، بريطانيا والمانيا ) وايران حول البرنامج النووي الايراني.
ويذكر انه جرى يوم الجمعة الماضي لقاء بمدينة اسطنبول بين ايران و" السداسية " . وتم خلال اللقاء الذي استمر يومين وبحضور كاترين آشتون المفوضة العليا للشؤون الخارجية والامن في اوروبا مناقشة مسألة تسوية المشكلة النووية الايرانية. وقالت آشتون  عقب انتهاء اللقاء: لم يتمكن الطرفان من التوصل الى اية نتيجة.
وقال لافروف بهذا الخصوص " مايتعلق بلقاء " السداسية " مع سعيد جليلي سكرتير المجلس الاعلى للامن القومي في ايران الذي جرى في اسطنبول قبل ايام، لايقر بعض اطرافه بفشله الكامل. لقد تخلل اللقاء نقاش محدد ومفتوح حول المسائل التي يجب حسب قناعتنا  ان تشكل جوهر المفاوضات المقبلة وقبل كل شيء مايتعلق ببرنامج ايران النووي ".
كما اشار لافروف الى ان روسيا الى جانب  " مفاوضات تشمل مواضيع اخرى تهم ايران ". واضاف " برأيي ان اهم ماخرج به لقاء اسطنبول هو ان الجميع ادركوا ضرورة التقدم تدريجيا باتجاهات متقابلة. اذ يجب على ايران تنفيذ متطلبات الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومجلس الامن الدولي هذا من جانب ومن جانب اخر يجب ان ترى ايران الآفاق المستقبلية التي تنفتح امامها في حالة تعاونها التام مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية ".
واشار لافروف الى انه لم يتم تحديد موعد اللقاء المقبل بين " السداسية " وايران وقال " نحن الى جانب استمرار اللقاءات، لانه لايمكننا ان نحيد عن الحلول التي يجب ان تكون سياسية مقبولة من كافة الاطراف، والتي يجب ان تكون مستندة على قرارات الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومجلس الامن الدولي ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك