"يوم غضب" في لبنان على ترشيح ميقاتي لرئاسة الوزراء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62103/

خرج آلاف المحتجين ضد ترشيح النائب نجيب ميقاتي لرئاسة الوزارء الى شوارع بيروت وطرابلس وفي عدد من مناطق البلاد لليوم الثاني على التوالي، وقطعوا العديد من الطرقات بالإطارات المحترقة . كما وردت أنباء عن وقوع مواجهات بين المتظاهرين والجيش اللبناني الذي تدخل لفتح الطرقات.

خرج آلاف المحتجين ضد ترشيح النائب نجيب ميقاتي لرئاسة الوزارء الى شوارع بيروت وطرابلس وفي عدد من مناطق البلاد لليوم الثاني على التوالي، وقطعوا العديد من الطرقات بالإطارات الممحترقة . كما وردت أنباء عن وقوع مواجهات بين المتظاهرين والجيش اللبناني الذي تدخل لفتح الطرقات.
هذا وأفادت مصادر إعلامية بانه جرت محاولات لاقتحام محطات إعلامية في بيروت والشمال. وسمع دوي اطلاق الرصاص في منطقة الكولا القريبة من الضاحية الجنوبية في بيروت.
هذا وأعلن مؤيدو تيار المستقبل ورئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري في طرابلس وفي المناطق ذات الأغلبية السنية في بيروت وفي بعض مناطق البقاع يوم الثلاثاء "يوم غضب"، في حين تشير نتائج الاستشارات النيابية الملزمة قبل تسمية رئيس الوزراء الجديد الى تقدم ميقاتي على الحريري بحصوله على تاييد 65 نائبا لبنانيا من 128 يشكلون اعضاء البرلمان.
وكان ميقاتي مرشح المعارضة قد نال تأييد أغلبية اعضاء مجلس النواب في اليوم الأول من الاستشارات التي اجراها رئيس الجمهورية ميشال سليمان مع الكتل النيابية لتسمية رئيس للحكومة الجديدة.
وقد اتفقت المعارضة على تسمية ميقاتي رئيسا للحكومة على ان تكون الحكومة المقبلة خالية من اي تمثيل لحزب الله او تيار المستقبل.
وكان تيار المستقبل قد أعلن رفضه المشاركة في اية حكومة يترأسها مرشح قوى "8 آذار"، مشيرا الى ان ميقاتي الذي وصل الى البرلمان بالتحالف مع الحريري، ليس "مرشحا توافقيا" كما يصف نفسه بل مرشح حزب الله والمعارضة.
يشار إلى أن ميقاتي سبق وتولى رئاسة الحكومة المؤقتة في لبنان بين أبريل/نيسان ويوليو/تموز عام 2005 وهي الحكومة التي أسفرت على تنظيم الانتخابات بعد اغتيال رئيس الوزراء رفيق الحريري.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية