كراولي: تسريب "الجزيرة" للوثائق سيؤدي الى تعقيد الوضع حول المفاوضات الفلسطينية- الاسرائيلية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/62100/

ترى وزارة الخارجية الأمريكية ان تسريب الوثائق السرية المتعلقة بسير المفاوضات الفلسطينية- الاسرائيلية عبر قناة "الجزيرة"، من شأنه ان يؤدي الى تعقيد الوضع حول عملية التفاوض. وشدد فيليب كراولي الناطق الرسمي باسم الوزارة يوم الاثنين 24 يناير/كانون الثاني على ان واشنطن "ليست في موقف تأكيد صحة الوثائق" التي بدأت قناة "الجزيرة" بنشرها يوم الأحد الماضي.

ترى وزارة الخارجية الأمريكية ان تسريب الوثائق السرية المتعلقة بسير المفاوضات الفلسطينية- الاسرائيلية عبر قناة "الجزيرة"، من شأنه ان يؤدي الى تعقيد الوضع حول عملية التفاوض. وشدد فيليب كراولي الناطق الرسمي باسم الوزارة يوم الاثنين 24 يناير/كانون الثاني على ان واشنطن "ليست في موقف تأكيد  صحة الوثائق" التي بدأت قناة "الجزيرة" بنشرها يوم الأحد الماضي. وقال كراولي "دعوني أوضح أن هذه ليست وثائق أمريكية ولا نستطيع أن نشهد على صحتها. ولا نية لدينا للتعليق على أي منها".
وتقول "الجزيرة" انها حصلت على نحو 1600 وثيقة سرية تتعلق بسير المفاوضات الفلسطينية-الاسرائيلية على مدى السنوات الـ10 الأخيرة.
وذكر كراولي انه على الرغم من درجة صحة الوثائق المسربة وان الجزء الكبير منها يعكس مواقف سابقة للطرفين وليست المواقف الحالية، فان واشنطن تفهم جيدا "تأثير ردود الفعل التي ظهرت في الساعات الـ24 الأخيرة وستظهر في الأيام القادمة".
وأضاف أنه سيعقد اجتماع للمجموعة الرباعية (التي تضم الولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا) نهاية الأسبوع المقبل "ولا ننفي أن نشر هذه الوثائق في هذا الوقت سيجعل الوضع أكثر صعوبة مما كان عليه".
أما وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون فقالت إن نشر الوثائق السرية التي تبثها "الجزيرة" منذ الأحد لن يؤثر على الجهود الأمريكية في إحياء عملية السلام بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني.
وجاء ذلك في تصريحات كلينتون من المكسيك  يوم الاثنين وقالت فيها إنه ليس من المفاجئ الحديث عن قضايا المفاوضات التي مضى عليها نحو عشرين سنة، مشيرة إلى أنها قضايا صعبة وأن كلا الطرفين لا يقدم فيها التنازلات بسهولة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية