وزير سابق يقول أن المخزون المصري من القمح يكفي لأقل من شهرين.. ووزارة التموين تنفي

مال وأعمال

وزير سابق يقول أن المخزون المصري من القمح يكفي لأقل من شهرين.. ووزارة التموين تنفي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/620882/

قال وزير التموين المصري المستقيل باسم عودة إن مخزون مصر من القمح المستورد يكفي احتياجاتها لأقل من شهرين. بدورها، نفت وزارة التموين صحة كلام الوزير السابق، مؤكدة أن مخزون القمح سيكفي حتى نوفمبر/تشرين الثاني.

قال وزير التموين المصري المستقيل باسم عودة إن مخزون مصر من القمح المستورد يكفي احتياجاتها لأقل من شهرين. بدورها، نفت وزارة التموين صحة كلام الوزير السابق، مؤكدة أن مخزون القمح سيكفي حتى نوفمبر/تشرين الثاني.

وأوضح عودة، وهو وزير إخواني استقال من الحكومة احتجاجا على عزل الرئيس محمد مرسي، أن مخزون الدولة من القمح المستورد لا يتجاوز 500 ألف طن.

أما القمح المنتج محليا، فأوضح الوزير السابق، أنه بعد شراء 3.7 مليون طن من القمح المحلي الذي أشرف حصاده على الانتهاء، تملك مصر الآن مخزونا من القمح المحلي يبلغ 3 ملايين طن فقط.

من جانبه قال مدير إدارة الحاصلات الزراعية بوزارة التموين والتجارة الداخلية هشام كامل: "إنه لا صحة إطلاقا لما يردده وزير التموين الإخواني المستقيل باسم عودة من شائعات حول عدم كفاية الاحتياطي الاستراتيجي من القمح لحاجة البلاد لمدة تقل عن شهرين".

وأوضح كامل أن الهدف من تصريحات عودة هو إثارة الذعر والخوف بأن هناك مجاعة، بما يهدد الأمن القومي للبلاد، لافتا إلى أن القمح يكفى حتى أول نوفمبر /تشرين الثاني المقبل بعد التعاقدات التي قامت بها الهيئة العامة للسلع التموينية لاستيراد القمح.

وطالب المسؤول بمحاكمة عودة جنائيا لوقفه عمليات الاستيراد أثناء تولي مهام منصبه بالوزارة وإعلانه الدائم أن القمح بعد موسم التوريد المحلي سيكفي حاجة البلاد حتى مطلع العام المقبل.

وتجدر الإشارة الى أن مصر تعتبر أكبر مستورد للقمح في العالم. ويستخدم نصف هذه الكمية لإنتاج الخبز الذي يتم توزيعه على السكان البالغ عددهم 84 مليون نسمة، بأسعار تسهيلية.

 

المصدر: "رويترز"+ "الموجز"