الببلاوي يأمل في الانتهاء من تشكيل حكومة مبنية على الكفاءة في غضون 3 أيام

أخبار العالم العربي

الببلاوي يأمل في الانتهاء من تشكيل حكومة مبنية على الكفاءة في غضون 3 أيام
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/620762/

قال رئيس الوزراء المصري المكلف حازم الببلاوي، في تصريحات صحفية خاصة يوم الأربعاء 10 يوليو/تموز، إن المشاورات حول ترشيحات التشكيل الوزاري الجديد بدأت من اليوم، ومن المقرر أن تنتهى خلال يومين أو ثلاثة، موضحا أن الخبرة والكفاءة أساس اختيار الوزراء الجدد.

قال رئيس الوزراء المصري المكلف حازم الببلاوي، في تصريحات صحفية خاصة يوم الأربعاء 10 يوليو/تموز، إن المشاورات حول ترشيحات التشكيل الوزاري الجديد بدأت من اليوم، ومن المقرر أن تنتهى خلال يومين أو ثلاثة، موضحا أن الخبرة والكفاءة أساس اختيار الوزراء الجدد.

وأكد الببلاوي في تصريحات لـ"اليوم السابع" أنه حتى الآن لم ترسل له أي ترشيحات لشخصيات محددة من اتحادات أو نقابات عمالية فيما يتعلق بحقائب وزارات القوى العامة والشباب.

وفيما يتعلق باحتمالية بقاء عدد من الوزراء المنتمين لحزب الحرية والعدالة في حكومة الرئيس المعزول محمد مرسى، ومن بينهم وزير التموين باسم عودة في حكومة الرئيس المعزول، أضاف قائلا "لم تتم مناقشة هذا الأمر حتى الآن".

وأشار رئيس مجلس الوزراء إلى أنه يتمنى أن ينتهى من تشكيل الحكومة في أقرب وقت مؤكداً أن هذه المشاورات ستأخذ ما يقرب من 4 إلى 5 أيام، وبهذا قد تعلن الحكومة يوم الأحد القادم على أقل تقدير.

وبدأ الببلاوي اليوم مشاورات لتشكيل حكومة جديدة، في حين رفضت جماعة الإخوان المسلمين دعوته إلى المشاركة في الحكومة. ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن الببلاوي قوله إنه اتصل بالليبراليين لبحث سبل إنعاش الاقتصاد المصري المتعثر وتشكيل حكومة يقبل بها جميع المصريين.

وقال حازم الببلاوي (76 عاما) وهو وزير المالية الأسبق الذي كلف برئاسة الحكومة يوم الثلاثاء، إنه سيبدأ اختيار الوزراء وإنه سيستهل ذلك بالاجتماع مع السياسيين الليبراليين محمد البرادعي وزيد بهاء الدين والاثنان من زعماء جبهة الانقاذ الوطني. وأضاف لـ"رويترز" أنه يدرك صعوبة كسب تأييد المصريين بالإجماع لأول حكومة يشكلها.

وتابع قائلا إنه يحترم الرأي العام ويحاول الاستجابة لتوقعات الشعب، ولكن هناك وقتا للاختيار وهناك أكثر من بديل ولا يمكن إرضاء الجميع.

وكانت جماعة الإخوان المسلمين متمثلة في حزب "الحرية والعدالة" قد رفضت في وقت سابق عرض المشاركة في الحكومة المصرية. وقال عضو الجماعة طارق المرسي: "نحن لا نتعامل مع انقلابيين ونرفض كل ما يصدر عن هذا الانقلاب العسكري". وكان المستشار الإعلامي لرئيس الجمهورية أحمد المسلماني قد قال إن رئيس الوزراء المصري الجديد سيعرض حقائب وزارية على الإخوان.