فيروس كورونا لن يجتاز عتبة الوباء

العلوم والتكنولوجيا

فيروس كورونا لن يجتاز عتبة الوباء
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/620387/

توصل العلماء بعد دراسات اجروها، الى استنتاج يفيد بان سرعة انتشار فيروس كورونا "MERS" غير كافية لاجتياز عتبة الامراض الوبائية، ولن تزداد في المستقبل القريب.

توصل العلماء بعد دراسات اجروها، الى استنتاج يفيد بان سرعة انتشار  فيروس كورونا "MERS" غير كافية لاجتياز عتبة الامراض الوبائية، ولن تزداد في المستقبل القريب.

وفيروس كورونا MERS الذي ظهر في منطقة الشرق الاوسط وأودى بحياة 38 شخصا حتى الان ، كانت منظمة الصحة العالمية قد وصفته بخطر عالمي. ويعود سبب ذلك الى  قلة المعلومات عنه. لهذا يتساءل الناس هل يواجه العالم وباء جديدا؟

اجرى العلماء دراسة شاملة لفيروس كورونا  MERS ، ومن ضمنها تاثيره على الجينات. فلقد اجرت مجموعة من علماء معهد باستر بفرنسا دراسة حول امكانية تحوله الى وباء بمقارنته مع فيروس كورونا للالتهاب الرئوي الشاذ "سارس"، الذي انتشر بسرعة في مناطق جنوب شرق الصين بنهاية عام 2002 ، واصاب اكثر من 8000 شخص، منهم 774 قضوا نحبهم. الفيروسان "SARS" و" MERS" ينتميان الى فئة واحدة والامراض المعدية التي يتسببون فيها متشابه جدا- اصابة الجهاز التنفسي.

ويقول ارنو فونتاني، رئيس مجموعة البحث، ليس بإمكان الفيروس  MERS الانتشار بنفس السرعة التي ينتشر بها فيروس SARS . لأن فيروس SARS خلال عدة اشهر تكيًف وبدأ ينتقل من شخص الى آخر واصبح وباء، في حين بقي فيروس MERS لم يتكيف رغم مرور سنة على اكتشافه، ولهذا فان سرعة انتقاله بطيئة".

ويقول الكسندر لوكاشيف عالم الفيروسات الروسي، إن المؤشر الاساسي الذي على ضوئه يقيم العلماء امكانيات الفيروس هو "عدد الانجابات الاساسية – Basic reproduction number" (RO) حيث يحسب كعدد متوسط للاصابات الثانية من المصدر الاولي، أي كم عدد الاشخاص الذين اصيبوا من مصدر واحد.

واستند العلماء في تقييمهم الى أن الاصابة بفيروس MERS بدأت في الشرق الاوسط. ولتحديد امكانية تحوله الى وباء، درس الفرنسيون 55 حالة من مجموع 64 اصابة ثبتت مختبريا، حيث احتسبوا (RO) لمجموعة المصابين  بفيروس MERS .

اصاب الفيروس اشخاصا يتراوح عمرهم بين 2 – 94 سنة، منهم 74 بالمئة ذكور، وبلغت نسبة الوفيات 59 بالمئة (توفي 38 من مجموع 64 مصابا)، وتبين ان نسبة الوفيات بين المصابين ازدادت بزيادة العمر وبلغت للاشخاص الذين اعمارهم فوق 60 سنة الى 76 بالمئة.

ومن خلال هذه الدراسة احتسب العلماء مقدار (RO) وتبين انه يتراوح بين 0.6 – 0.69 ) في حين كان هذا العدد لفيروس SARS قبل بداية الوباء 0.8 وفي اثناء الوباء تراوح بين 2.2 – 3.7 . ويعتبر العدد 1.0 عتبة للوباء.

ويشير العلماء الى ان (RO) يمكن ان يرتفع بزيادة الكثافة السكانية. وبعد أن وضعوا نموذجا رياضيا، توصلوا الى أن أسوا سيناريو ليتمكن فيروس MERS قادرا للتحول الى وباء لا يزيد على 5 بالمئة، وهذا يعني انه ليس هناك خطر لحدوث وباء.

المصدر: مجلة "Lancet"الطبية البريطانية