المرزوقي يستبعد ان تشهد تونس ما شهدته مصر بالامس

أخبار العالم العربي

المرزوقي يستبعد ان تشهد تونس ما شهدته مصر بالامس
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/620311/

استبعد الرئيس التونسي المنصف المرزوقي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند ان تشهد تونس ما شهدته مصر بعد عزل الرئيس محمد مرسي. بدوره دعا هولاند الى اعادة اطلاق العملية الديمقراطية في مصر.

اعلن الرئيس التونسي المنصف المرزوقي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند يوم الخميس 4 يوليو/تموز في قصر قرطاج بتونس انه يستبعد ان يحدث في تونس ما حدث في مصر بعد ان عزل الجيش يوم امس الاربعاء الرئيس محمد مرسي.

وقال المرزوقي ان "هناك خريطة طريق واضحة، ويعرف التونسيون انه سيحصلون على انتخاباتهم بعد فترة محددة، ومَن في السلطة يعملون لتحضير الانتخابات".

واضاف موضحا "اننا نحتاج الى ديمقراطية برلمانية، لكن يجب ان نوسع من قاعدة الاجماع وعدم اقصاء اي شخص، الا اذا اراد هو ذلك".

هولاند يدعو الى اعادة اطلاق العملية الديمقراطية في مصر

من جانبه، دعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الى بذل كل الجهود لاعادة اطلاق العملية الديمقراطية في مصر.

ووصل هولاند الخميس الى تونس في زيارة تستغرق يومين لمناقشة عدة قضايا من بينها تداعيات عزل الجيش المصري للرئيس الإسلامي محمد مرسي، وتقديم الدعم للقوى السياسية التونسية لتجاوز الاضطرابات التي تشهدها البلاد منذ صعود الإسلاميين إلى الحكم في هذا البلد الذي انطلقت منه شرارة "الربيع العربي".

حركة النهضة تعلن رفضها لـ"الانقلاب السافر" في مصر

الى ذلك، أصدرت حركة النهضة، اكبر احزاب الترويكا الحاكمة في تونس، اليوم الخميس بيانا اعلنت من خلاله عن رفضها لما حدث من "انقلاب سافر" في مصر، مؤكدة أن الشرعية واحدة ويمثلها الرئيس محمد مرسي دون سواه.

وقالت الحركة أن "الانقلاب على الشرعية في مصر كرس تقسيم الشعب المصري وأبرز مطالب جزء من المصريين على حساب جزء آخر خرج بالملايين لدعم الرئيس المنتخب".

ودانت النهضة الاعتقالات في صفوف قيادات حزب "الحرية والعدالة" وحركة الاخوان المسلمين بمصر ودعت الى اطلاق سراحهم فورا.

كما انتقدت حركة النهضة  بشدة اغلاق المؤسسات الاعلامية المصرية ومنع الصحفيين من نقل الحقائق، معتبرة أن الانقلاب على الشرعية يؤدي الى "التيئيس" من الديمقراطية فكرا ونهجا، ويغذي التطرف والعنف.

ودانت حركة النهضة مشاركة رموز دينية اسلامية ومسيحية في "تبرير الانقلاب"، مطالبة بالعودة الى الشرعية ومستغربة تزكية بعض القوى السياسية للانقلاب على الارادة الشعبية، حسب ما جاء في نص البيان.

ودعت الحركة  كافة القوى السياسية الديمقراطية في مصر الى التوافق الوطني والالتزام بنهج المعارضة السلمي وتجنب العنف سبيلا الى استعادة الشرعية.

المصدر: وكالات

 

الأزمة اليمنية