إيران تتوقع مواصلة المفاوضات مع اللجنة السداسية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61987/

ذكر رئيس إيران محمود أحمدي نجاد إنه يتوقع مواصلة المفاوضات مع اللجنة السداسية حول الملف النووي الإيراني ويأمل بأن الجولة القادمة ستكون نتيجتها أكثر أهمية. وقال نجاد في خطابه أمام الجمهور في مدينة رشت في شمال غربي البلاد أن "هناك أملاً في إنجاز نتائج مناسبة في الدورات المقبلة، لكن إذا كان الطرف الآخر مصمما وملتزما العدالة والقانون والاحترام".

ذكر رئيس إيران محمود أحمدي نجاد يوم 23 يناير/كانون الثاني إنه يتوقع مواصلة المفاوضات مع اللجنة السداسية حول الملف النووي الإيراني ويأمل بأن الجولة القادمة ستكون نتيجتها أكثر أهمية.

وقال نجاد في خطابه أمام الجمهور في مدينة رشت في شمال غربي البلاد أن "هناك أملاً في إنجاز نتائج مناسبة في الدورات المقبلة، لكن إذا كان الطرف الآخر مصمما وملتزما العدالة والقانون والاحترام".
وفي ختام الجولة الأخيرة للمفاوضات مع إيران يوم 22 يناير/كانون الثاني في اسطنبول صرحت المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الاوروبي كاثرين أشتون أن نتائجها "مخيبة للآمال"، مشيرة إلى أن اللجنة السداسية تتوقع من طهران "تقديم مقترحات جديدة دون إية شروط مسبقة". وأكدت أشتون على أن موقف المجتمع الدولي حيال الملف النووي الإيراني "موحد وثابت" وأن "باب الحوار لا يزال مفتوحا"، دون أن تذكر تاريخا ومكانا معينا لانعقاد جولة جديدة من المفاوضات.
يذكر أن اللجنة السداسية التي تضم روسيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا تبذل منذ عام 2003  جهودا من أجل إقناع إيران بوقف نشاطها في مجال تخصيب اليورانيوم الذي قد يهدد نظام الحد من انتشار الأسلحة النووية. وانقطعت هذه المفاوضات عام 2009 بعد أن دان مجلس مدراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية طهران لبنائها مصنعا ثانيا لتخصيب اليورانيوم ودعاها إلى عدم اتخاذ قرارات ببناء منشآت نووية أخرى قبل ابلاغ الوكالة بذلك.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك