مبارك يهنئ الشرطة في عيدها ويشدد على وحدة المصريين ويؤكد مواصلة بلاده حربها على الإرهاب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61985/

ألقى الرئيس المصري حسني مبارك في 23 يناير/كانون الثاني كلمة بمناسبة عيد الشرطة، تطرق فيها الى الأمن الداخلي ولتصدي الدولة للإرهاب. وحول الهجوم على كنيسة القديسين قال مبارك ان: أقباطنا مصريون قبل اي اعتبار آخر، وحماية المصريين كل المصريين مسؤوليتنا وواجبنا، مشدداً رفضه للتدخل الاجنبي في شؤون مصر الداخلية، ومواصلة محاربة مصر للتطرف والإرهاب.

ألقى الرئيس المصري حسني مبارك في 23 يناير/كانون الثاني كلمة بمناسبة عيد الشرطة، تطرق فيها الى الأمن الداخلي ولتصدي الدولة للإرهاب جاء فيها  "أقول لمن يتدخل في شؤون مصر ان زمن الحماية الأجنبية والوصايا قد ذهب بغير رجعه، وأقول لهم اننا لن نقبل ضغوطا او تدخلا في الشأن المصري، او تدخلا من أحد أيا كان".
وشدد مبارك على ان مصر ستواصل نهجها في محاربة الإرهاب والتطرف "بقوة القانون"، وحسم الأمر بأقصى الإمكانات، "فأمن مصر القومي ليس أقل شأنا من الأمن القومي لهؤلاء، وحرصنا على مواطنينا لن يكون أقل أبدا من حرصهم على مواطنيهم".
وأكد الرئيس المصري حرصه "على المزيد من ترسيخ حقوق المواطنين وحرياتهم، والدفاع عن كرامتهم".
واضاف " لم نتردد في اتخاذ ما نراه محققا لأمن مصر وسنتصدى لدعاة الفتنة نلاحقهم في الداخل والخارج".
كما عرّج مبارك على الهجوم الانتحاري الذي استهدف كنيسة القديسين في الاسكندرية ليلة رأس سنة 2011، وأسفر عن مقتل وجرح العشرات غالبيتهم من الأقباط.
وحول هذا الهجوم قال مبارك ان "أقباطنا مصريون قبل اي اعتبار آخر، وحماية المصريين مسؤوليتنا وواجبنا"، مشدداً رفضه للتدخل الاجنبي في شؤون مصر الداخلية.
وقال الرئيس المصري ان أجهزة الأمن وجهت ضربات وصفها بالموجعة للإرهاب والتطرف، معتبراً ان "العملية الإرهابية التي تمت بالاسكندرية تمثل محاولة يائسة للإرهاب للعودة بشروره الى أرض مصر، بمدخل وأسلوب جديدين يحاول الوقيعة بين الأقباط والمسلمين، ويسعى الى شق صفهم والنيل من وحدتهم".
كما أكد على انه لا دين ولا وطن للإرهاب، الذي لا يفرق بين مسلم وقبطي، معرباً عن تفاؤله بانتصار مصر "مرة أخرى" في معركتها على الإرهاب، مشدداً بالقول "لن نسمح للإرهاب بترويع شعبنا".
وتابع قائلاً في كلمته "اننا جميعا في خندق واحد مصريون يجمعنا المصير والوطن الواحد".
وحذر بانه لن يتسامح "مع من يحاول المساس بوحدة هذا الشعب والوقيعة بين الأقباط والمسلمين، ولن أتهاون مع أي تصرفات ذات أبعاد طائفية على الجانبين".
وأضاف "انه ومعه كل الشعب المصري يتوجهون بالشكر لرجال الشرطة في عيدهم، ويشيدون بتضحياتهم"، ووضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء الشرطة في مقر أكاديمية مبارك للأمن.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية