الأمم المتحدة تكشف تلاعب بيونغ يانغ لشراء مركبات إطلاق صواريخ باليستية

الأمم المتحدة تكشف تلاعب بيونغ يانغ لشراء مركبات إطلاق صواريخ باليستية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/619456/

توصلت الأمم المتحدة إلى "تلاعب" قامت به كوريا الشمالية لإتمام صفقة شراء مركبات الإطلاق المتنقلة للصواريخ الباليستية من شركة صينية، وذلك "بتزوير أغراض استخدامها ثم بتعديلها"، مما يعني أن الصين لم تخالف قرار مجلس الأمن الدولي عمدا.

توصلت الأمم المتحدة إلى "تلاعب" قامت به كوريا الشمالية لإتمام صفقة شراء مركبات الإطلاق المتنقلة للصواريخ الباليستية من شركة صينية، وذلك "بتزوير أغراض استخدامها ثم بتعديلها"، مما يعني أن الصين لم تخالف قرار مجلس الأمن الدولي عمدا، وفقا لما أفادت به وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية الأربعاء 26 يونيو/حزيران.

وبحسب ما كشفته لجنة العقوبات ضد كوريا الشمالية في مجلس الأمن الدولي فإن شركة كورية  شمالية تابعة لوزارة الغابات في البلاد أبرمت عقدا مع شركة صينية لشراء 6 سيارات لنقل الأشجار في 5 نوفمبر/تشرين الثاني 2010.

وحصلت بيونغ يانغ على هذه المركبات التي جرى استعراضها في أبريل/نيسان الماضي، وبلغت قيمة المركبة الواحدة 30 مليون دولار أمريكي.

وكانت شكوك قد حامت حول هذه المركبات في الوقت الذي أكدت فيه الصين للجنة العقوبات في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، على "استحالة" استخدام تلك المركبات لإطلاق الصواريخ.