عباس يقبل استقالة الحمد الله من منصبه

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/619194/

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن رئيس دولة فلسطين محمود عباس قبل، اليوم الأحد، استقالة رئيس الوزراء رامي الحمد الله، وكلفه بتسيير أعمال الحكومة إلى حين تشكيل حكومة جديدة.

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن رئيس دولة فلسطين محمود عباس قبل، اليوم الأحد، استقالة رئيس الوزراء رامي الحمد الله، وكلفه بتسيير أعمال الحكومة إلى حين تشكيل حكومة جديدة.

وكان عباس أمهل، الجمعة، الحمد الله 24 ساعة كي يعيد النظر في هذه الاستقالة، بعد نقاش تمحور حول صلاحيات رئيس الوزراء.

وطالب الحمد الله بصلاحيات واضحة ومحددة له ولنائبيه لمنع حدوث أي تضارب أو تداخل في تلك الصلاحيات. وأدى الحمد الله وحكومته اليمين القانونية أمام عباس في السادس من الشهر الجاري خلفا للاقتصادي سلام فياض الذي استقال من منصبه منتصف أبريل الماضي.

إفادة مراسلتنا في رام الله

من جانبه أوضح المحلل السياسي أحمد رفيق عوض في اتصال مع "روسيا اليوم" أن الحوار الأخير بين عباس والحمد الله تمحور حول الصلاحيات، وأن عباس أكد دعمه للحمد الله واعتبر أنه لا داعي لإعطاء صلاحيات أوسع مما تعطى لرئيس الوزراء. وأكد رفيق أن المسألة ليست ذات بعد شخصي وتعكس الأزمة التي يعيشها المجتمع الفلسطيني. 

بدوره اعتبر المحلل السياسي عصام أبو بكر أن استقالة الحمد الله تدل على أزمة في النظام السياسي الفلسطيني. وأكد أبو بكر على ضرورة ايجاد حل لهذه المسألة.

هذا وذكر عضو المكتب السياسي لحزب الشعب وليد العوض في حديث لقناة "روسيا اليوم" من غزة بأنه "قلنا ان وجود حكومة الحمد الله دون ان تستند الى مرجعية قانونية ودستورية في ظل غياب المجلس التشريعي سيجعل من هذه الحكومة اسيرة لكل من يعتبر نفسه يمتلك حظوة لدى مكتب الرئيس".

واعتبر ان "الاستقالة جاءت لتؤشر بوضوح الى ازمة عميقة في النظام السياسي الفلسطيني".

ممثل المبادرة الوطنية يدعو لتشكيل حكومة توافق وطني

فيما قال ممثل المبادرة الوطنية الفلسطينية صلاح خواجة في حديث مع قناة "روسيا اليوم" ان الخيار العملي والرئيسي الذي يمكن ان يضمن ان تكون هناك حكومة مدعومة فلسطينيا وتشكل اوسع توافق وطني هو البدء في الحوار للأعلان عن حكومة توافق وطني.