بروفيسور في معهد العلاقات الدولية: مواصلة روسيا تقليص الأسلحة النووية سيضر بأمنها القومي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/619010/

أكدت خبيرة العلاقات الدولية والسياسة الخارجية في معهد العلاقات الدولية التابع لوزارة الخارجية الروسية البروفيسور المساعد فيكتوريا بانوفا أن معاهدة "ستارت – 3" التي تم توقيعها عام 2010 في براغ تمثل أقصى حد من التنازلات يمكن أن توافق عليه روسيا دون أن يضر ذلك بمصالحها الأمنية.

أكدت خبيرة العلاقات الدولية والسياسة الخارجية في معهد العلاقات الدولية التابع لوزارة الخارجية الروسية البروفيسور المساعد فيكتوريا بانوفا أن معاهدة "ستارت – 3" التي تم توقيعها عام 2010 في براغ تمثل أقصى حد من التنازلات يمكن أن توافق عليه روسيا دون أن يضر ذلك بمصالحها الأمنية.

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" في 20 يونيو/حزيران أوضحت بانوفا أن مواصلة تقليص الترسانة النووية الروسية ستهدد أمن روسيا القومي.

وشددت على ضرورة الأخذ بعين الاعتبار لدى مناقشة مسألة تقليص الأسلحة النووية ليس فقط قدرات روسيا وأمريكا، بل وأيضا قدرات الدول الحليفة للولايات المتحدة ذات الأسلحة النووية مثل بريطانيا وفرنسا. وأكدت أن روسيا ستخسر بدون أي شك إذا لم يتم حسبان ذلك.  

فيسبوك 12مليون