اوباما متأكد من استخدام الحكومة السورية أسلحة كيميائية وميركل ترفض تسليح المعارضة

أخبار العالم العربي

اوباما متأكد من استخدام الحكومة السورية أسلحة كيميائية وميركل ترفض تسليح المعارضة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/618848/

اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما في مؤتمر صحفي مشترك له مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في برلين يوم الاربعاء 19 يونيو/حزيران ان الولايات المتحدة على ثقة بان القوات الحكومية السورية استخدمت السلاح الكيميائي.

اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما في مؤتمر صحفي مشترك له مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في برلين يوم الاربعاء 19 يونيو/حزيران ان الولايات المتحدة على ثقة بان القوات الحكومية السورية استخدمت السلاح الكيميائي.

وقال اوباما: "نحن واثقون بان الحكومة (السورية) استخدمت الاسلحة الكيميائية. اما الروس فهم يشككون (في ذلك)".

وجدد الرئيس الامريكي التأكيد على السعي الى تسوية الازمة السورية سياسيا. وقال: "نحن نرغب في رؤية سورية موحدة وديمقراطية تعيش بسلام. والآن نحن نرغب في ان نرى نهاية لاراقة الدماء".

واشار اوباما الى ان هناك مبالغة في التقارير الاعلامية بشأن استعداد الولايات المتحدة للتدخل في النزاع بسورية. وقال ان "بعض التقارير التي ترددت علنا تجاوزت الحد فيما يتعلق بالفكرة حول أن الولايات المتحدة بشكل او بآخر تستعد للمشاركة في حرب أخرى"، مؤكدا ان "ما نريده هو انهاء الحرب".

ورفض اوباما التعليق على طبيعة المساعدات العسكرية التي تنوي الولايات المتحدة تقديمها للمعارضة السورية. وقال: "لا استطيع التعليق، ولن اعلق على تفاصيل برامجنا المتعلقة بالمعارضة السورية".

ميركل: لن نسلح المعارضة السورية

بدورها جددت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل موقف بلادها الواضح بعدم تسليح المعارضة مشيرة الى رغبتها في التعامل مع المعارضة التي تريد التقدم لسورية.

وقالت ميركل ان "المانيا تسترشد بالاعراف القانونية الواضحة التي تقضي بعدم توريد السلاح الى المناطق التي تشهد حروبا اهلية. ولكن ذلك لا يعني ان المانيا لن تلعب دورا بناء في العملية السياسي او تقديم المساعدة الانسانية الى سورية".

واعربت المستشارة عن قناعتها بان النظام السوري فقد شرعيته، ومن الضروري تطبيق ما تم الاتفاق عليه خلال قمة الثمانية في ايرلندا الشمالية، وبذل جهود مشتركة مع روسيا لتشكيل حكومة انتقالية في سورية.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية