توافد كبير للمتظاهرين على ميدان "تقسيم" بعد تهديدات أردوغان بإخلائه خلال 24 ساعة

أخبار العالم

توافد كبير للمتظاهرين على ميدان
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/618298/

أكد موفدنا إلى تركيا أن ميدان "تقسيم" في اسطنبول شهد توافدا كبيرا للمتظاهرين والمعتصمين، وذلك بعد ساعات من المهلة التي أعطاها رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بإخلاء الميدان خلال 24 ساعة. ويرى المراقبون أن ذلك رد فعل على تهديدات الحكومة بفض الاعتصامات بالقوة.

أكد موفدنا إلى تركيا أن ميدان "تقسيم" في اسطنبول شهد توافدا كبيرا للمتظاهرين والمعتصمين، وذلك بعد ساعات من المهلة التي أعطاها رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بإخلاء الميدان خلال 24 ساعة.

وذكر موفدنا أن الساعات الأولى من صباح الجمعة 14 يونيو/حزيران، شهدت توترا شديدا بين قوات الأمن والمتظاهرين حيث كانت تفصل بينهم أمتار قليلة، وسط حالة من التحفز والاستفزاز.

ورجح مراقبون أن قوات الأمن قد لا تقوم بتفريق المتظاهرين ليل الخميس على الجمعة، وإنما قد تبدأ مع بداية طلوع نهار الجمعة عندما تقل أعداد المتظاهرين وتصاب وسائل الإعلام بالملل من الانتظار.

في نفس السياق ذكر موفدنا أن ميدان "تقسيم" والشوارع المحيطة به يشهد تواجدا أمنيا مكثفا، حيث انتشرت مدرعات قوات الأمن ومجموعات كبيرة من الفرق الأمنية، التفت حول تمثال أتاتورك في وسط الميدان وأمام مبنى قصر الثقافة.

وأوضح خبراء أتراك لموفد قناة "روسيا اليوم"، أن غياب الحوار السياسي بين حكومة أردوغان وحزب العدالة من جهة وبين المتظاهرين والمعارضة من جهة أخرى من شأنه أن يتسبب في تفاقم الأوضاع  خاصة وأن رئيس الوزراء التركي مصر على تنفيذ مشروعاته بشأن تغيير شكل ميدان "تقسيم"، و "غيزي بارك".

واشار الخبراء الى أن رئيس الوزراء التركي سوف يخسر كثيرا، ليس فقط على المستوى السياسي، وإنما أيضا سيفقد حزب العدالة والتنمية الإسلامي الكثير من شعبيته، إضافة إلى أن تركيا سوف تبدأ من جديد في زرع بذور الثقة بينها وبين الاتحاد الأوروبي لتحقيق حلمها بركوب قاطرته الأخيرة. وذلك بعد أن بدأت الاحتكاكات السياسية المباشرة وبين المسؤولين على ملف تركيا والاتحاد.

وشدد الخبراء على أن الشعب التركي لم يعد يرى طموحاته في تجربة حزب العدالة والتنمية الإسلامي، وخاصة بعد أن بدأ الحزب يخرج عن الأطر المحددة له وبدأ يغازل أنظمة الإسلام السياسي الجديدة في شمال أفريقيا والشرق الأوسط، مما اثار المخاوف في الداخل التركي العلماني حول أحلام أردوغان باستعادة الامبراطورية الغابرة.

تعليق موفد قناة "روسيا اليوم" في اسطنبول

خير الله: الرأي العام في تركيا يتغير ومواقف اردغان متناقضة

قال أستاذ العلاقات الدولية في جامعة "جورج تاون" داوود خير الله إن الرأي العام في تركيا يتغير إزاء رجب طيب اردوغان، خاصة بعدما ظهرت سياسته المتعلقة بالأزمة السورية.

وأضاف خير الله في لقاء مع "روسيا اليوم" أنه من سخرية القدر أن يعترض اردوغان على قرار البرلمان الأوروبي المتعلق بتعامل السلطات التركية مع الاحتجاجات في ميدان "تقسيم"، فيما يتدخل هو في الشأن السوري الداخلي، ويسهل انتقال السلاح إلى سورية، واصفا ذلك بالتناقض الهائل.