أول مجموعة من قوات حفظ السلام النمساوية تغادر منطقة الجولان

أخبار العالم العربي

أول مجموعة من قوات حفظ السلام النمساوية تغادر منطقة الجولانأول مجموعة من قوات حفظ السلام النمساوية تغادر منطقة الجولان
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/618113/

عبر 20 جنديا من قوات حفظ السلام النمساوية يوم الأربعاء 12 يونيو/حزيران، نقاط التفتيش السورية ثم الإسرائيلية تنفيذا لقرار فيينا بسحب كتيبتها العاملة في إطار قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك في الجولان.

عبر 20 جنديا من قوات حفظ السلام النمساوية يوم الأربعاء 12 يونيو/حزيران، نقاط التفتيش السورية ثم الإسرائيلية تنفيذا لقرار فيينا بسحب كتيبتها العاملة في إطار قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك في الجولان.

وكان وزير الدفاع النمساوي غيرالد كلوغ قد صرح بأن عملية سحب القوات النمساوية المؤلفة من 378 جنديا، ستستغرق ما بين أسبوعين وأربعة أسابيع.

من جهته قال الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة مارتن نيسيركي إن إدارة عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة تبحث مع السلطات النمساوية الجدول الزمني لخروج جنودها من الجولان.

وأكد نيسيركي أن مجموعة من 170 جنديا من جزر فيجي ستصل قبيل نهاية العام الجاري إلى الجولان لتحل مكان القوات الكرواتية التي غادرت هذا العام.

عفيف دلا: إسرائيل تحاول تغيير قواعد الاشتباك

قال المحلل السياسي عفيف دلا إنه لا يوجد شيء أزلي في القانون الدولي، وإن المتغيرات قد تفرض واقعا جديدا. وأضاف أن إسرائيل تحاول تغيير قواعد الاشتباك من خلال احتضان "مجموعات إرهابية مسلحة" على الحدود وتقديم دعم لوجستي وتسليحي لها، و"لذلك فهناك ضرورة لصيغ مختلفة عما كان في السابق من أجل ضبط الحدود ووضع قواعد اشتباك جديدة".

وقال نحن نطمئن لوجود الدور الروسي في أي معادلة لكن الأمم المتحدة أبدت معارضتها، وبالتالي "أعتقد بأن الوضع يتجه نحو التصعيد على الحدود من أجل تشكيل ورقة ضغط سياسية على سورية" . 

الأزمة اليمنية