المبزع يؤكد قطع الصلة بالماضي والسلطات التونسية تفرج عن جميع المعتقلين السياسيين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/61804/

أعلن الرئيس التونسي المؤقت فؤاد المبزع أن الحكومة الجديدة ملتزمة بتنفيذ تعهداتها وأولها القطيعة التامة مع الماضي، مؤكدا انه تم كشف جميع المسؤولين عن بث الفوضى والرعب في البلاد. من جهة اخرى فقد افرجت السلطات التونسية مساء الأربعاء 19 يناير/كانون لثاني عن جميع المعتقلين السياسيين في البلاد.

أعلن الرئيس التونسي المؤقت فؤاد المبزع أن الحكومة الجديدة ملتزمة بتنفيذ تعهداتها وأولها القطيعة التامة مع الماضي. وقال في اول مؤتمر صحفي له عقده مساء الأربعاء 19 يناير/كانون الثاني أن الحكومة الجديدة ستعلن أيضا عن عفو تشريعي عام بالإضافة إلى مواصلتها إجراءات فصل الحزب الحاكم سابقا عن الدولة.
واضاف بأنه تم "كشف جميع المسؤولين عن بث الفوضى والرعب في البلاد"، واكد أن "قوات الجيش والأمن نجحت في إيقاف كل العصابات المثيرة للفوضى" وان الوضع يسير نحو الاستقرار.
وقال المبزع في كلمته "انتم تعرفونني وتثقون في صدقي واخلاصي.. اتعهد لكم بانني سأبذل قصارى جهدي حتى تتجاوز بلادي بسلام الظروف الحالية، وحتى تتحقق جميع الامال المشروعة التي خلفتها الانتفاضة الشريفة، وحتى تتحقق ثورة الكرامة.. ونتعهد لكم بحماية ارادة الشعب".

السلطات التونسية تفرج عن جميع المعتقلين السياسيين

هذا وقامت السلطات التونسية بالافراج مساء الأربعاء عن جميع المعتقلين السياسيين الذين تم زجهم بالسجون في عهد الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، حيث قدر عددهم بـ 1800 معتقل.
واكد نجيب الشابي وزير التنمية الجهوية في الحكومة التونسية الجديدة، إنه تم مساء الأربعاء إطلاق سراح جميع السجناء السياسيين ومن بينهم أعضاء حركة النهضة الإسلامية المحظورة، مؤكدا أنه لم يعد هناك أي سجناء من "النهضة" في السجن.

رئيس تحرير صحيفة القدس العربي : يستطيع الشارع التونسي الاستمرار في ثورته حتى تحقيق كافة آماله

وفي مكالمة هاتفية مع قناة "روسيا اليوم" قال عبد الباري عطوان رئيس تحرير صحيفة القدس العربي "يستطيع الشارع التونسي، الذي صمد اكثر من شهر تقريبا في مواجهة القبضة الحديدية للنظام السابق وقدم اكثر من 80 شهيدا للاطاحة بنظام فاسد وقمعي ودكتاتوري، المحافظة على هذه الثورة والاصرار على ان تعطي ثمارها في الديمقراطية والحرية ومكافحة الفساد وارساء التعددية والوصول الى الحكم الرشيد الذي كان يتمناه".
للمزيد يمكنكم الاطلاع على تفاصيل المكالمة في التسجيل

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية