معارضة الداخل في سورية تدين المظاهر الطائفية بعد توسع التدخل الخارجي عبر أفراد ومنظمات

أخبار العالم العربي

معارضة الداخل في سورية تدين المظاهر الطائفية بعد توسع التدخل الخارجي عبر أفراد ومنظماتحسن عبد العظيم
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/617904/

تناول مؤتمر صحفي لهيئة التنسيق الوطنية المعارضة في دمشق ما أسماه المخاطر الجسيمة الناجمة عن انتشار المظاهر الطائفية والمذهبية في الصراع الدائر في البلاد، وبالأخص بعد توسع التدخل ال

أفاد مراسل "روسيا اليوم" بأن مؤتمرا صحفيا لـ "هيئة التنسيق الوطنية المعارضة" عُقد في دمشق تناول ما أسماه المخاطر الجسيمة الناجمة عن انتشار المظاهر الطائفية والمذهبية في الصراع الدائر في البلاد، وبالأخص بعد توسع التدخل العسكري الخارجي عبر أفراد ومنظمات ودول، وذلك في إشارة إلى مشاركة مقاتلي "حزب الله" في العمليات، التي يخوضها الجيش السوري على الأرض.

كما أوضح حسن عبد العظيم المنسق العام للهيئة خلال المؤتمر الصحفي موقف الهيئة في دعم كل الجهود الرامية إلى وقف العنف وإنهاء إراقة الدماء على الأراضي السورية.

وقال عبد العظيم إن الهيئة ستتوجه الى الأمم المتحدة للمطالبة بإدانة هذه التدخلات، مضيفا أنه يعتبر "كل من يمارس القتال في سورية من غير أبنائها معتديا على الشعب السوري".

وأضاف عبد العظيم أنه "على كل من يهتم بسلامة سورية ووحدتها أن يساعد الحل السياسي لوقف نزيف الدماء والجراح والدمار والنزوح، والعمل على كل ما يوحد السوريين".

 
 
الأزمة اليمنية